الأخبار

الحرية والتغيير – الكتلة الديمقراطية اللجنة السياسية.. بيان صحفي

بسم الله الرحمن الرحيم

إجتمعت اللجنة السياسية للحرية التغيير – الكتلة الديمقراطية برئاسة القائد مني مناوي إجتماعه الأول بعد أن تمكنت الكتلة الديمقراطية من تشكيل قيادة تسييرية مؤقتة برئاسة السيد جعفر محمد عثمان الميرغني، وعدد من اللجان الفنية الى حين إجراء هيكلة بشكل شامل ، وفي هذا التطور المهم في مسيرة الكتلة الديمقراطية لابد لنا أن نؤكد للشعب السوداني العظيم بأنه لا مناص من إعلاء شأن الوطن، والتصدي بمنتهى المسئولية الوطنية الصادقة لمواجهة كل التحديات التي تواجه البلاد، ولإيماننا العميق بأن الازمة السياسية تحتم علينا ضرورة توحيد قوى الثورة و التفكير الجماعي القومي وبعقلية سياسية ناضجة تنظر الى مصلحة البلاد وشعبها وقيم ثورة ديسمبر المجيدة، لهذا جاءت هذه الهيكلة الموقتة .

لقد إستعرض الإجتماع كل الوثائق التي أصدرتها الكتلة الديمقراطية وكذلك رؤيتها السياسية إضافة لتحليل دقيق وشفاف حول الوضع السياسي بشكل عام وبعد نقاش بناءٍ خلص الاجتماع الي الآتي:
١.إن الإنتقال الديمقراطي السلس وحماية الفترة الانتقالية وصولاً لانتخابات حرة نزيهة يتطلب وجود كتلة ديمقراطية ذات قاعدة عريضة تعمل من أجل تحقيق هذا الهدف الوطني النبيل الذي دفع في سبيله شعبنا شهداء روؤا بدمائهم الطاهرة أرض هذا الوطن المعطاء
٢. التأكيد علي الحوار الشامل الشفاف والصادق بين كل الأطراف دون اقصاء هو السبيل الوحيد لحل هذه الأزمة السياسية المتطاولة علي أن يفضي ذلك الحوار الى تشكيل حكومة مدنية ذات قاعدة عريضة لإدارة الفترة الانتقالية
٣.التأكيد علي ان يكون الحوار سوداني – سوداني ويقتصر دور الآلية الثلاثية والمجتمع الدولي في تسهيل العملية السياسية.
٤. التعامل مع كل القوى السياسية التي ناضلت وساهمت في صنع الثورة وإنهاء نظام الإنقاذ على قدم المساواة بدون تمييز أو تفاضل علي أي أساس كان
٥. تشكيل منصة سودانية تقوم بتجميع كل المبادرات التي طرحت في الساحة وصولاً إلي وضع ورقة تحدد نقاط الإتفاق ونقاط الإختلاف ليبدأ الحوار السوداني لحل نقاط الإختلاف.
إن تضحيات شعبنا العظمية، واصراره لتحقيق شعارات ثورة ديسمبر المجيدة، وإيمانه الذى لا يتزعزع بالنصر والظفر في نهاية المطاف، هو زادنا في هذه العملية السياسية التي نريدها أن تنطلق علي هذه الأسس الوطنية ،سوف تظل اللجنة السياسة في حالة انعقاد مستمرة الي حين حل هذه الأزمة السياسية لجهة مصلحة الشعب والوطن والسلام.
النصر أكيد والردة مستحيلة
اللجنة السياسية للحرية والتغيير- الكتلة الديمقراطية
الخرطوم ٢٤ نوفمبر ٢٠٢٢


مواضيع ذات صلة

بينها محلية التضامن.. كباشي، عن توفير وزارة الاتصالات لثلاثة محطات مجانية للإنترنت

عزة برس

انه الطوفان يابنتي.. عبدالدين سلامة

عزة برس

بكري حسن صالح : لم اشترك في التخطيط للانقلاب لكن انضممت للمنفذين

عزة برس

ملاسنات بين وزير إتحادي ووالي بحضور الكباشي

عزة برس

“المقاومة” تعلن عن “مليونية” بالتزامن مع زيارة مبعوثين دوليين للخرطوم

عزة برس

عروة الصادق: لجان المقاومة والشارع لا يثقون في الحرية والتغيير

عزة برس

اترك تعليق