الأخبار

الحرية والتغيير: توافق القوى السياسية أشبه بالمستحيل

رأى القيادي بقوى إعلان الحرية والتغيير محمد عبد الحكم ، أن العسكر يتحركون وفق دائرة تعج بقوى النظام السابق وهم يرسمون خريطة المشهد السياسي.
وقال عبد الحكم، إن الأساليب مفضوحة من خلال محاولات إيهام الرأي العام بأن الجيش عاد للثكنات رغم أن قرارات البرهان هي تكريس لانقلاب 25 أكتوبر.
وأوضح وفق الأناضول، أن الغرض من ذلك كله تشكيل حكومة مدنية ذات “سلطة صورية”.
وأضاف: “البرهان يراهن على إمهاله للمدنيين حتى يتوافقوا، لأن توافق كل القوى السياسية بالسودان أشبه بالمستحيل، حتى أن بعض القوى المدنية تحركها السلطة الانقلابية”.
وتابع: “من المهم تعريف طرفي الأزمة بين الانقلابيين ومناهضيهم، وأغلب مناهضي الانقلاب قادرون على التوافق على حد أدنى يجمعهم تحت مظلة المطالب الثورية التي تنشد الحرية والسلام والعدالة

مواضيع ذات صلة

شن حملات تفتيشية لمسألخ أبقار بأمدرمان

عزة برس

مجموعة الميثاق تكشف تفاصيل التواصل مع مركزي التغيير لتوحيد المبادرات

عزة برس

مناوي : العسكر عندما أعلنوا انسحابهم من الحوار لم يعلنوا انسحابهم من الساحة السياسية”.

عزة برس

الهندي عز الدين يغرد: ربما كان سعادة السفير على بن حسن جعفر عضو في المجلس المركزي للحرية والتغيير (ونحن ما عارفين)

عزة برس

وزير التعليم يوجه الولايات بإعتماد تعليم “تاج الحافظين”

عزة برس

تراجع حجم التمويل الزراعي لأكبر المشاريع المطرية بالقضارف

عزة برس

اترك تعليق