الإقتصاد

مصرفي يوضح اسباب انهيار الجنيه السوداني ويضع الحلول

الخرطوم: عزة برس

استبعد مديرعام أحد المصارف الكبرى بالخرطوم في حديث لـ(السوداني) حدوث انتعاش قريب لقيمة العملة الوطنية مقابل الدولار ما لم تتجه الحكومة الانتقالية لخفض الإنفاق العام لكونه من القطاعات الأكثر طلبًا للدولار بالسوق ما يرفع أسعاره والذي بلغ سعره أخيرًا (569) جنيهًا للبيع.

ودعا لضرورة تركيز السياسات الاقتصادية الكلية على تحقيق الاستقرار الاقتصادي من خلال آليات لخفض التضخم بالتنسيق بين السياستين المالية والنقدية وإقرارسياسات تشجع الصادرات وترشد الاستيراد لتحجيم العجزالتجاري وتسهيل تدفقات تحويلات المغتربين بالإعلان عن سعرالسوق لمعاملات المغتربين عبر النظام المصرفي لضمان إجراء التحويلات عبر النظام المصرفي وتعزيز المراكزالمالية للبنوك التجارية السودانية وتحويل سوق النقد الأجنبي من الخارج إلى داخل البلاد، مؤكدًا أن ذلك لن يتحقق بمعزل عن تطبيق حزمة متكاملة من سياسات سعر الصرف والالتزام بالانضباط المالي.

وعزا استمرار انهيار الجنيه لغياب الانضباط المالي،والذي يترتب عليه نقدنة عجز الموازنة دون أن تتحقق كافة الأهداف الموضوعة في الموازنة بمضاعفة الإيرادات والاعتماد على منح وتحويلات من الخارج لم تتحقق بعد وارتفاع الإنفاق العام ما يضطر الحكومة لتغطية العجز بالاستدانة من النظام المصرفي وتنامي الكتلة النقدية.

السوداني

مواضيع ذات صلة

فك حظر واردات الثروة الحيوانية لدولة الإمارات…

عزة برس

غرفة المستوردين تدعو منسوبيها لتوقف الاستيراد

عزة برس

وزارة المالية والتخطيط الاقتصادي ..بيان بشأن زيادة الدولار الجمركي

عزة برس

مسؤول سابق بالجمارك: الحكومة الحالية مبذرة وتعتمد على الجبايات

عزة برس

وزارة المعادن.. بيان للرد حول ادعاءات تقرير قناة الـCNN

عزة برس

زيادة للمرة الرابعة ..مالك إحدى شركات إستيراد الوقود يكشف الكثير

عزة برس

اترك تعليق