حوادث

مقتل فنان شهير طعنا بمدينة الجنينة

الخرطوم _ عزة برس

تم الاعتداء علي منزل الشاب والفنان والإعلامى المبدع محمد يوسف (حمادة أندوكاى) وقتله طعناً بالسكين
وبحسب ذوي صلة فإن محمد يعتبر الأب الروحي للمسرحيين الشباب في غرب دارفور ، وقد أختيرت صورته لغلاف مجلة السلام لمنظمة الأمم المتحدة.
شارك مع كبار الدراميين في السودان في برنامج مسرح على الهواء الذي يبث في قناة الشروق،
فتحت له الدراما والمسرح السوداني الأبواب لكنه فضل البقاء بالجنينة التي أرتبط بها وحمل أسمها وأشعلها مسرحاً وغناء وتفاعلاً فلا تجده إلا ضاحكاً مستبشراً، يتمثل السلام في حله وترحاله، ما حل في مكان إلا ألتف حوله الناس كباراً وصغاراً يألفونه ويألفهم.
الآن بحسب الناعي حمادة أندوكاي مسجي علي بساط رسالته التي أكملها مغدوراً مظلوماً شهيداً بإذن الله دون ماله وعرضه ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم.


مواضيع ذات صلة

تقرير الطب الشرعي حول وفاة ثائر اشيع استشهاده برصاص الشرطة

عزة برس

لجان مقاومة أبو آدم تحتسب شهيد

عزة برس

بنك الخرطوم فرع الولاية الشمالية يستعيد الأموال المفقودة

عزة برس

على خلفية مقطع فيديو..الشرطة : شرعنا في التحقيق لاتخاذ القرارات التي تحفظ الحقوق

عزة برس

بعضهم يرتدي زياً رسمياً.. عصابة مسلحة تهاجم الجزيرة أسلانج

عزة برس

‏ضبط كميات كبيرة من المخدرات المصنعة بميناء بورتسودان كانت في طريقها لإحدى دول الجوار

عزة برس

اترك تعليق