الأخبار

وزيرة الخارجية تجري إتصالًا هاتفيًا مع نظيرها الصيني

الخرطوم ـــ عزة برس

أجرت السيدة مريم الصادق المهدي وزيرة الخارجية إتصالًا هاتفيا اليوم مع وزير الخارجية الصيني “وانغ يي”،
بحث الاتصال العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل دعمها وتطويرها في مختلف المجالات. حيث قدمت السيدة الوزيرة شرحاً لتطورات الأوضاع في السودان سيما ملفات سد النهضة، ومؤتمر باريس، مستعرضة موقف السودان الرسمي من السد والذي ينادي بضرورة التوصل إلى اتفاق ملزم، مبينة رفض السودان لأي إجراء أحادي للملء ومؤكدة حرص السودان على تحقيق مصالح كل الأطراف وفقاً للالتزامات القانونية وقواعد القانون الدولي. وفي ذات السياق شددت الوزيرة علي خطورة الملء الثاني بدون اتفاق، مطالبة بالضغط على اثيوبيا ومؤازرة مطالب السودان.
كما ناشدت وزيرة الخارجية نظيرها الصيني للمشاركة في مؤتمر باريس المزمع عقده منتصف مايو الجاري ملتمسة إعفاء ديون السودان التي تعرقل تقدمه الاقتصادي.
وفيما يلي العلاقات الثنائية بين البلدين، أكدت الوزيرة أن سودان الثورة والوعي يدرك أهمية العلاقة مع الصين وضرورة تفعيلها بما يخدم المصالح المشتركة.
من ناحيته أبدى وزير الخارجية الصيني تفهمه لموقف السودان من سد النهضة، وأشار الي أهمية التوصل الي اتفاق بأعجل ما يتيسر، كما أكد الوزير مشاركة الصين على مستوى عالٍ في مؤتمر باريس، وأن بلاده تنظر بإيجابية لامكانية إعفاء الدين أو إعفاء جزء منه. وأشاد السيد وانغ يي بالعلاقات الثنائية بين الصين والسودان والتعاون الاقتصادي والثقافي والسياسي معرباً عن تقدير بلاده للسودان وإستعدادها لتفعيل العلاقات في كل المجالات الاقتصادية والاجتماعية والثقافية بما يعزز الصداقة والتعاون بين البلدين.


مواضيع ذات صلة

بالصور ..مراسم تشييع الشهيد محمد فيصل بمقابر ود مدني

عزة برس

واقعة أغرب من الخيال في مصر.. تفاصيل صادمة لاغتصاب فتاة داخل قبرها

عزة برس

الأمم المتحدة تواصل مشاوراتها حول العملية السياسية في السودان

عزة برس

بنك فيصل يطلق أفضل خدمة تحويل مالية حول العالم بالشراكه مع شركة موني جرام العالمية

عزة برس

علي كل..محمد عبدالقادر يكتب الإدارات الأهلية والصوفية… قبل الطوفان!!

عزة برس

وفاة مصاب في مواكب 17 يناير إثر إصابة في العنق

عزة برس

اترك تعليق