الأخبار

*وكالة سونا ترفض إقامة مؤتمر ل(الشيوعي) والحزب يصف الخطوة بالتعدي السافر على الحريات*

الخرطوم- عزة برس
اعلن الحزب الشيوعي، عن منع وكالة السودان للانباء عن استضافته في مؤتمر صحفي حول ميزانية العام 2021 .
وقال الحزب في تعميم صحفي صادر من مكتب إعلامه، أن الوكالة عقب الموافقة المبدئية لإقامة المؤتمر عادت وتقدم باعتذار عن الاستضافة بحجة أن المنبر استضاف تجمع المهنيين ولجنة المعلمين.
وعدّ الحزب منعه من إقامة مؤتمره تعدياً سافراً على الحريات التي انتزعها الشعب بنضالاته وان الخطوة استمراراً لسياسات النظام البائد في التعتيم على القوى السياسية الاخرى و استخدام المنصات الاعلامية الرسمية لخدمتها.
واضاف “نؤمن على ان تجمع المهنيين و لجنة المعلمين هي اجسام قائمة بذاتها وتمثل عضويتها و لايمكن نسبها للحزب الا لخدمة اجندة بعض القوى الهادفة لضرب كل القوى الثورية الحية”.
وفيما يلي تور “عزة برس” البيان:

تصريح صحفي من مكتب الاعلام المركزي للحزب الشيوعي السوداني :

– تقدم مكتب الاعلام المركزي بخطاب رسمي يطلب استضافة مؤتمره حول ميزانية العام ٢٠٢١ لمنبر وكالة السودان للأنباء وبعد الموافقة المبدئية عادت وكالة السودان للأنباء للاعتذار عن الاستضافة للاسباب التالية حسب ماذكره مدير الوكالة:
١- وضوح رؤية الحزب في الميزانية.
٢- ان المنبر استضاف موخراً تجمع المهنيين، ولجنة المعلمين.

– ادعاء وضوح رؤية الحزب وبالتالي منعه من شرح رؤيته كاملة وتوضيحها لجماهير شعبنا يعد تعدياً سافراً على الحريات التي انتزعها شعبنا بنضالاته و استمراراً لسياسات النظام البائد في التعتيم على القوى السياسية الاخرى و استخدام المنصات الاعلامية الرسمية لخدمتها، و نؤمن على ان تجمع المهنيين و لجنة المعلمين هي اجسام قائمة بذاتها وتمثل عضويتها و لايمكن نسبها للحزب الا لخدمة اجندة بعض القوى الهادفة لضرب كل القوى الثورية الحية.

– اذ نؤكد ان منبر سونا وكافة المنابر الاعلامية الرسمية هي ملك للشعب وليس للسلطة الحاكمة.

– طلب الحزب الرد على الخطاب بخطاب رسمي يوضح اسباب الاعتذار عن الاستضافة و هو عرف سائد في المخاطبات بين الجهات الاعتبارية ورغم ذلك رفض مدير الوكالة ذلك وذكر ” علشان تعملوا حملة ضدنا” وعليه نوضح التالي:

١- الحزب لا يقود حملة ضد افراد ولا يبطن الشر ولكن يدعم كافة القرارات السليمة وينتقد كافة القرارات والسلوكيات الخاطئة بموضوعية كما عهدنا شعبنا.

٢- اذا كان الحزب يرغب في ذلك فبتاريخ ١٩ ديسمبر.٢٠٢٠ نشر موقع الوكالة خبراً يفتقر للمهنية و يشكك في حياد المؤسسة، ورغم ذلك تريث الحزب حتى صدر اعتذار من الوكالة عن ما سمته “خطأً” رغم ان المحتوى كان متعمداً و يتماشى مع الحملات الممنهجة


مواضيع ذات صلة

خبراء : جهات تروج للاشاعات والاكاذيب واثارة الفوضى في البلاد

azza press

إنعدام كتب صفوف بمرحلة الأساس..قضية مهمة في خضم صراع سياسي للحكومة

azza press

تسييرية بنك السودان تعلن كامل تضامنها مع لجنة إزالة التمكين

azza press

مناوي : رأي الشعب يجب أن يكون جزءاً من رأي الفترة الانتقالية وليس فقط رأي مجموعات صغيرة

azza press

الشرطة : قرار سحب الشرطة كان بتوجيهات القيادة العليا للدولة وكذا إلغاء أمر الإنسحاب

azza press

عضو مجلس السيادة يلتقي رئيس بعثة يونيتامس..

azza press