الأخبار

سد النهضة.. المفتي يحذر من قنبلة مائية و”طبخة” أمريكية لصالح إثيوبيا

الخرطوم ـــ عزة برس / وكالات

قال الدكتور أحمد المفتي العضو السابق بالوفد السوداني في مفاوضات سد النهضة، إن أمريكا ستفرض تسوية على السودان ومصر لصالح إثيوبيا حتى يتم ملء السد وتمتلك إثيوبيا القنبلة المائية وبعد ذلك تفرض إرادتها.

جاء ذلك خلال لقاء على الجزيرة مباشر تعقيبًا على تصريحات وزيرة الخارجية السودانية باستبعاد الخيار العسكري لحل مشكلة سد النهضة.

وبشأن الخيارات المتبقية أمام مصر والسودان، قال المفتي “هناك متغير أساسي حدث على الساحة بعد تغير الإدارة الأمريكية وهو بدء الاستعدادات القوية من قبل مصر والسودان للمواجهة العسكرية مع إثيوبيا في ظل التعنت الإثيوبي، واتضح أن المجتمع الدولي بقيادة أمريكا لا يحبذ الخيار العسكري لأنه كان يترك إثيوبيا لتفرض الأمر الواقع على السودان ومصر”.

وأضاف “تدخلت أمريكا على أساس إنها لا تحبذ الخيارات العسكرية وإنما لابد من الرجوع للمفاوضات، ومعلوم أن المفاوضات بوساطة الاتحاد الأفريقي قد فشلت، وفي تقديري الخيارا ن المطروحان الآن هما إما المواجهة أو الاستسلام”.

وتابع المفتي “أعتقد أن هناك طبخة تقوم بها أمريكا تبني على أساس المسودة التي عرضت على إثيوبيا في فبراير/ شباط 2020 ورفضتها إثيوبيا وهذه الطبخة تحقق أهداف إثيوبيا بنسبة 100%”.

وتابع “بدل من أن تحقق هذه المنافع صراحة تعد الطبخة لتنطلي على السودان ومصر لأنهم مُنعوا من استخدام الخيار العسكري وإلا يتم تأليب العالم عليهم، وسيتم تمرير طبخة تحقق لإثيوبيا ما فشلت في تحقيقه من خلال الأمر الواقع”.

وردا على سؤال هل ستقبلون بالانتظار حتى يتم الملء الثاني؟ أجاب “الأمر أصبح في غاية الوضوح، إثيوبيا لن تتنازل، وفي مواجهة ذلك مصر والسودان كانتا تستكينان لهذا الموقف ولم يواجهاه إلا مؤخرًا باستعدادهما للمواجهة”.

وأضاف بحسب “الجزيرة” : المجتمع الدولي أعطى مؤشرات أنه لا يقبل بهذه المواجهة التي تهدد بها السودان ومصر، ولذلك الحل الوحيد ستفرض مسودة بناء على المسودة الأمريكية مع البنك الدولي ويحدث بها تعديلات شكلية لمصلحة إثيوبيا وهذا هو السناريو المتوقع”.

واستطرد قائلًا “المواجهة كانت الكارت الوحيد الذي تملكه السودان ومصر والآن فقدتاه لمجرد إشارات من أمريكا أنها لا تريد المواجهة، والآن السودان ومصر لا تملكان أي كروت، والكروت كلها بيد إثيوبيا لأنها مصرة على موقفها”.

وقال المفتي “لهذا ستفرض تسوية على السودان ومصر لمصلحة إثيوبيا بنسبة 100% من خلال الغموض البناء حتى يتم ملء السد وتمتلك إثيوبيا القنبلة المائية وبعد ذلك تفرض إرادتها، لأن هناك تحول كامل في موقف الإدارة الأمريكية لصالح إثيوبيا وما تقوم به أمريكا نيابة عن مجلس الأمن والمجتمع الدولي يصب لصالح

مواضيع ذات صلة

وسط ضوابط أمنية محكمة.. “وراق” يقرع الجرس بمدرسة كنانة الجديدة الثانوية

azza press

قوات الدعم السريع تؤكد الجاهزية لتأمين امتحانات الشهادة بجنوب دارفور

azza press

حجر: الإجراءات الإقتصادية التي إتخذتها الحكومة تتطلب الصبر للعبور بالبلاد إلى مرحلة التنمية

azza press

بانورما في سجل جهاز المخابرات

azza press

بعد انقطاع لربع قرن.. طلاب الفشقة يؤدون امتحان الشهادة السودانية

azza press

معلومات جديدة بشأن عناصر تنظيم القاعدة الموقوفين

azza press