العالم

إعتراف خطير من وزير دفاع “ترامب” بشأن “كارثة الكابيتول”

 

الخرطوم ـــ عزة برس /وكالات

قال القائم بأعمال وزير الدفاع الأميركي السابق كريستوفر ميلر، إن خطاب الرئيس السابق دونالد ترامب في تجمع “أوقفوا السرقة” يوم 6 يناير، كان السبب في أعمال الشغب الدموية في مقر الكونغرس بوقت لاحق من ذلك اليوم.

وفي مقابلة تلفزيونية ستذاع في وقت لاحق ضمن برنامج “فايس” على قناة “شوتايم”، قال ميلر: “هل كان من الممكن أن يسير أحد إلى مبنى الكابيتول ويحاول اجتياحه من دون خطاب الرئيس؟ أعتقد أنه من المؤكد إلى حد كبير أن ذلك ما كان ليحدث”.

وشغل ميلر منصب وزير الدفاع الأخير في إدارة ترامب، من نوفمبر حتى ترك الرئيس السابق منصبه في يناير، وكان قد ترأس العام الماضي المركز الوطني لمكافحة الإرهاب.

وأوضح المسؤول العسكري السابق أنه “ليس متأكدا مما إذا كان ترامب على دراية بمدى أهمية خطابه”، مضيفا أن الأمر يبدو مثل “سبب ونتيجة، السؤال هو: هل كان يعلم أنه كان يؤجج غضب الناس لفعل ذلك؟ لا أعلم”.

ورفض القائم بأعمال وزير الدفاع السابق انتقادات بأنه تسبب في تأخير نشر الحرس الوطني في واشنطن، بعد اقتحام حشد من أنصار ترامب مقر الكونغرس في 6 يناير، وقال إن “الأمر يعود إلى فهم كيفية عمل الجيش. إنها ليست لعبة فيديو”.

وقبل يوم واحد من الهجوم على الكابيتول، وجه جميع وزراء الدفاع الأميركيين السابقين العشرة الأحياء، رسالة ينصحون فيها ميلر بضمان انتقال سلمي للسلطة، وسط مخاوف من أن يحاول ترامب استخدام الجيش لوقف العملية الانتقالية.

وأشار ميلر إلى أن “مخاوف كثيرة سادت من أنه جاء إلى البنتاغون كأحد رجال ترامب لتنفيذ أمور شنيعة هناك، وهو أمر أبعد ما يكون عن الحقيقة”.

وقال وزير الدفاع الأميركي السابق بالوكالة، إن “المناخ السياسي الذي أدى إلى أعمال الشغب، كان بمثابة قرع طبول مستمر من المزاعم، حول الأنشطة غير القانونية وغير الأخلاقية المحتملة”.

وخلال الخطاب الذي ألقاه ترامب في صباح يوم 6 يناير، ادعى من دون دليل، أن الانتخابات قد سُرقت، وأن تزويرا واسع النطاق استهدف أصوات الناخبين.

وقال الرئيس الأميركي السابق أمام حشد من أنصاره الغاضبين: “سنقاتل مثل الجحيم، إذا لم تقاتلوا مثل الجحيم فلن يكون لكم بلد بعد الآن”.

وبعد انتهاء خطابه، اقتحم المئات من أنصار ترامب مبنى الكونغرس مما دفع المشرعين إلى الفرار أو الاحتماء في أماكنهم، ولقي 5 أشخاص مصرعهم فى أعمال عنف من بينهم أحد رجال شرطة الكابيتول.

واستقال عدد من كبار مسؤولي إدارة ترامب، من بينهم وزيرة النقل إيلين تشاو ووزيرة التعليم بيتسي ديفوس، على إثر الواقعة غير المسبوقة، وقالت ديفوس حينها إن “خطاب ترامب وتأثيره على المشاغبين، كان سبب استقالتها”.

وسيجري بث مقابلة ميلر كاملة، ضمن برنامج “فايس”، مساء الأحد المقبل.


مواضيع ذات صلة

“انقلاب في تونس”.. المرزوقي يوجه رسالة للتونسيين بعد قرارات قيس بن سعيد

azza press

الرئيس التونسي يعفي الحكومة ويجمد البرلمان

azza press

تونس: سعيّد يعلن توليه السلطة التنفيذية.. و”النهضة”: الرئيس سُعيِّد يريد بثّ الفوضى والفتنة!.

azza press

إثيوبيا تطلق منصة تمويل جديدة لاستكمال سد النهضة

azza press

السعودية تعلن عودة موسم العمرة بداية من اليوم الأحد

azza press

استطلاعات للرأي تنذر بانتهاء “شهر العسل” بين بايدن ومؤيديه

azza press