المقالات

كتب حسين شندى: ده ماقدر الله جانا عديل يا محمد ميرغني

.
حسين شندي

قبل ان نضمد جراحنا عقب رحيل القامة الفنية والرمز الوطني الشامخ الفنان العظيم محمد الامين ، هاهو جرحنا ينفتق سريعاً وترحل قامةٌ أخرى اذ نعى الناعي صباح اليوم استاذنا وعزيزنا واحد ملهمينا في العلم والفن وزمالة التدريس.
إرتحل اليوم وفي مدينة ودمدني وفي هذه الظروف القاسية والمؤلمة محمد ميرغني الممتلئ بالفن والصفاء والنقاء وحضور البديهة وسعة الصدر.
كان محمد ميرغني معلماً وعلماً في كل شيء.
محمد ميرغني البحراوي القُح كان رياضياً مطبوعاً وعلم من اعلام نادي التحرير على نطاق بحري ، لكنه كان هلالابياً على السكين يطَرب بفن الهلال كما يُطربنا بفن الغناء، يشجع المبدعين ويحفزهم بقدرما إستطاع.
لم يتوقف نشاطه على الرياضة والغناء فقد دخل السياسة من أوسع أبوابها، وكان عضواً في المجلس الوطني.
شارك بالغناء مع مع الهرم الفني محمد وردي في نشيده الاشهر ( ياحارسنا وفارسنا) على ايام مايو الاُول فأجاد وأبدع وامتع، تعرض لأزمات صحية كثيرة حتى في حنجرته وكان كلما خرج من هذه الازمات عاد اكثر قوةً وألقاً.
فقدك يامحمد مؤلم( والجاني من موتك وصفوا بصعب ياجميل
وسوف تظل ذكراك هي الكلام في صحوتي او حتى في عز المنام)
واعتذر عن التصرف في القصيدة.
وعقب انتفاضة مارس ابريل صدح محمد ميرغني برائعة الخالد عثمان خالد والتي تحولت الى قوة دفع ثورية للسودانيين
لا هماك وعيد *** لا خشيت الزمن
يا شعبا غناه *** نفديك يا وطن
تسلم يا وطن

كاتب احلى سيرة *** وهادر في المسيرة
خاتي المهدي قدوة*** وصادح بمهيرة
عرقك كابي ينزف*** ممزوج بالغبار
مديك فال وهيبة*** ذي كسوة ضريرة
وانت تموج وتهتف !!!!
نفديك يا وطن **** تسلم يا وطن
لو اكتفى محمد ميرغني بهذه الملحمة والتي صاغها لحناً أستاذنا أنس العاقب لكفاه.
لكنه غاص بنا في بحور الحب والهيام.
رحيلك يامحمد ميرغني جعلني كما ذكرت ( لا الصابر انا ولا الباكي) وهذا وضعٌ يصعب عليّ بعد فراقك أستاذي الجليل.
المكلوم حسين شندي

مواضيع ذات صلة

أجراس فجاج الأرض.. عاصم البلال الطيب يكتب: بين حربين باسم الشرطة والداخلية

عزة برس

شهادتي لله.. الهندي عزالدين يكتب: المبعوث الأمريكي السابع.. هل ينجح ؟

عزة برس

عمار العركي يكتب: زيارة البرهان الي مصر والبُـعد السياسي للإستثمار الإماراتي

عزة برس

عشم أهل مدني الجزيرة بقلم: بدرالدين عوض الله المحامى

عزة برس

أ قائد منطقة الكدرو يبعث بالتهانئ عقب إنتصارات كبيرة في محور بحري

عزة برس

شهادتي لله.. الهندي عزالدين يكتب:، الدولة السودانية باقية

عزة برس

اترك تعليق