المقالات

(الإيمان وسط العواصف و الآلام ).. كتبه القس سليمان نمر

إن ما حدث و يحدث في حياتنا من أمور سلبية و تبدو ضد ما عرفناه عن الإله المحب الحنون القادر .. هي في الحقيقة من قام بتصميمها و غربلتها بحيث تقتحم حياتنا المتمركزة علي ما نعتقد انه حقنا في ان نحيا و نعيش بكرامة و عزة و رخاء و نحيا بتسامح باستمرار دونما يعكر صفو هذه الحياة اي عائق . فخطة الله من هذه الأحداث ان تقتلع من دواخلنا كل ما هو ارضي و ذاتي يأخذنا بعيدا عن الله و تجعلنا في وضع لا يمكن احتماله الا عندما نرجع اليه محطمين مكسورين تائبين بلا دنيا و لا رجاء حينها يبقي هو وحده .. وحده فقط الملاذ و ليس ممتلكاتنا او بيوتنا او ديارنا او أهلنا او اي شئ فقدناه .. فيبدأ يشكل اولوياتنا و اهتماماتنا و توقعاتنا و رجائنا بحيث تتسق و تنسجم مع مشيئته و ارادته لحياتنا و التي هي اصل الحكاية من البداية فقد خلقنا الله و اوجدنا لا لنعيش لأهوائنا و رغباتنا و ذواتنا و إنما لنحيا في طاعه وخضوع وسلام معه و لنخبر الآخرين بأننا اؤجدنا من كل قبيلة ولسان وشعب وامه لنعيش فى سلام ووئام وتماسك فى هذه الأرض .لأن هذه الأرض لنا..وعلى الارض السلام

# لا للحرب نعم للسلام
# لا لخطاب الكراهية نعم للتسامح

مواضيع ذات صلة

أ قائد منطقة الكدرو يبعث بالتهانئ عقب إنتصارات كبيرة في محور بحري

عزة برس

شهادتي لله.. الهندي عزالدين يكتب:، الدولة السودانية باقية

عزة برس

مركز منتدي أرض الحضارات الثقافي بمروي ينظم نفرة شعبية ثقافية لدعم ومساندة جرحي ومصابي معركة الكرامة

عزة برس

أجراس فجاج الأرض.. عاصم البلال الطيب يكتب: مع شيبة ضرار بالسلاح والنار

عزة برس

عمار العركي يكتب: (البعد السياسي) للصفقة الإماراتية هل يحقق توقُعنا قبل عام بأن : (السيسي سيواجه مصير البشير… إلا إذا ؟)

عزة برس

وھج الكلم د حسن التجاني ضياع عام من طلابنا بفعل فاعل …!!

عزة برس

اترك تعليق