الأخبار

الإتحاد الأفريقي يسخر مما رشح اعتماد خريطة تنسب حلايب لمصر.. والأخيرة تنفي

الخرطوم: عزة برس

نفت المتحدثة باسم رئاسة مفوضية الاتحاد الأفريقي إيبا كالوندو، اعتماد أي وكالة في المنظمة لخرط جديدة للحدود بين مصر والسودان، وشددت على أن “برنامج الحدود للاتحاد الأفريقيAUBP “، لم تصدر عنه مؤخراً أي “تواصل بشأن الحدود”، مؤكدة أن اعتماد الخرائط بين الدول الأفريقية يتم بآلية معقدة أساسها الأطراف في أي نزاع أو خلاف حدودي وليس من سلطات الاتحاد اعتماد خرائط ترسل من دول أو منظمات دون مصادقة الدول الأعضاء والوكالات المتخصصة”. وقالت كالندو بحسب (تايستي نيو) إن الحديث عن إرسال دول خريطة لاعتمادها من الاتحاد الأفريقي “سخيف جداً”، ويستخف بالمؤسسية التي تتميز بها هيئات المنظمة الأفريقية الأم” على حد قولها.

وكان متحدث باسم الخارجية المصرية نفى لقناة العربية، إرسال مصر أي خرائط جديدة للاتحاد الأفريقي بشأن مثلث حلايب وأن الحديث في هذا الشأن عار من الصحة، “لأن الخلاف تتم مناقشته وبحثه والسعي في الوصول لحلول بشأنه مباشرة بين البلدين”. وقال المتحدث إن إشاعة إرسال مصر خريطة وتم اعتمادها من الاتحاد الأفريقي، لا يستقيم مع واقع أن الاتحاد الأفيرقي ليس بجهة اختصاص لتحديد الخرائط بين الدول الأعضاء ومؤسساته للمساعدة في منع النزاعات والتعاون فقط وفق برنامج الحدود للاتحاد الأفريقي”.

ونشرت الانتباهة أون لاين لقاء مع رئيس مفوضية الحدود السودانية الاتحاد الافريقي معاذ تنقو يطالب فيها الاتحاد الأفريقي بإلغاء قرار تبعية شلاتين وحلايب لمصر فوراً. وقال تنقو إن الاتحاد الأفريقي ليس من حقه تغيير حدود السودان المقدمة للجمعية العامة للأمم المتحدة العام 1952.

جاء لقاء تنقو عقب بث صوتي لموظف سوداني كبير في الاتحاد الأفريقي هو الدكتور صلاح حماد يتحدث فيه عن رسالة بعثت بها رئاسة المفوضية لوكالاتها باعتماد خريطة قدمتها مصر تتُبع حلايب وشلاتين للقاهرة.


مواضيع ذات صلة

خلافات جديدة بالحرية والتغيير

azza press

إغلاق كبري المك نمر جهة الخرطوم وعدد من الطرقات

azza press

*المدرب صلاح يسري ضيفا على أكاديمية التطوير للشطرنج

azza press

البرهان: نشيد بالموقف الأميركي الداعم للإنتقال الديمقراطي

azza press

البرهان يؤكد على ضرورة العودة لمنصة التأسيس والاحتكام للوثيقة الدستورية واتفاقية جوبا

azza press

البرهان يجدد تأكيده بعدم السماح بأي محاولة انقلابية من أي جهة تعرقل عملية الانتقال الديمقراطي في السودان

azza press