الأخبار

مطالبات بالبحث عن مصادر لتمويل مشروعات اللاجئين بدارفور

اطلع الأمين العام لحكومة ولاية شمال دارفور ممثل والي الولاية لدي لقائه اليوم بمقر حكومة الولاية بالفاشر مساعد معتمد اللاجئين لولايات دارفور الفرشة مجيب الرحمن محمد يعقوب ،على الجهود المبذولة من قبل المعتمدية والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين والشركاء من أجل تنفيذ البرامج وألانشطة الخاصة باللاجئين بمعسكرات الفاشر والطويشة واللعيت .
ورحب ألامين العام لحكومة شمال دارفور بزيارة مساعد معتمد اللاجئين الي الولاية، مؤكدا استمرار التعاون والتنسيق بين حكومة الولاية والمعتمدية والمفوضية السامية للاجئين لتوفير الخدمات الأساسية للاجئين في معسكراتهم معربا عن أمله في ان تكلل الجهود المشتركة بين جميع الأطراف لتحقيق الغايات المرجوة. ومن جهته تطرق رزق إلى المشكلات التي تواجه مكتب المعتمدية بالفاشر ، مطالبا بتخصيص موقع لمكتب الفاشر .
وعلي الصعيد ذاته عقد مساعد معتمد اللاجئين لولايات دارفور ضمن برنامج زيارته الحالية الي الفاشر اجتماعا مع ممثل المفوض السامي للاجئين بشمال دارفور جاكلين في حضور مدير مكتب معتمدية اللاجئين بالفاشر آدم سليمان جمعة، حيث استعرض رزق أهداف زياراته الي ولايات دارفور والتي قال إنها شملت حتى الآن وسط وجنوب وشمال دارفور، مبينا انه عقد خلال تلك الزيارات إجتماعات مع العاملين بمكاتب المعتمدية تعرف خلالها علي المشكلات التي تواجههم والمتمثلة في ضعف الرواتب والخدمات وقلة الميزانيات الخاصة بتنفيذ المشروعات بجانب التحديات التي تواجه اللاجئين في مجالات الغذاء والتعليم والصحة وإستخراج الوثائق الثبوتية وبرامج الحماية والتسجيل .
وتطرق بالشرح لنتائج ملتقى مديري مكاتب معتمدية اللاجئين بولايات دارفور الذي إنعقد بالجنينة في أكتوبر الماضي بشأن إعداد موازنة العام المالي 2023، ودعا مساعد معتمد اللاجئين لولايات دارفور المفوضية السامية لشؤون اللاجئين الي ضرورة البحث عن مصادر لتمويل مشروعات اللاجيئن والسعي لإعادة توطين لاجئ دارفور اسوة بمعسكرات وشرق السودان . فيما أشارت جاكلين الي أن مشكلة تدني الخدمات تجاه اللاجئين يعود إلى ضعف التمويل الناتج عن تردي الأوضاع الإقتصادية العالمية، مؤكدة ان المفوضية السامية لشئون اللاجئين ستسعي مع الشركاء الدولين لمعالجة التحديات التي تواجه اللاجئين من خلال موازنة العام المالي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *