الأخبار

*جبريل إبراهيم: تنفيذ بنود الترتيبات الأمنية يعمل على معالجة الصراعات القبلية*

أكد عضو مجلس الشركاء جبريل إبراهيم، أن الرابع من الشهر القادم هو التاريخ المحدد لتشكيل الحكومة، مشيرا الى أن تأخيرها نظراً الى المشاورات بين مختلف مكونات الفترة الانتقالية.

وأضاف جبريل لدى مخاطبته اليوم السبت، بفندق بلازا الخرطوم اللقاء النوعي لقادة الأجهزة الاعلامية عن الراهن السياسي: “الوقت لازال مبكرا للحديث عن من يقود اي من الوزارات وان التاريخ هو مايحدد هذا الأمر لأن كل هذه الأمور تخضع الى مناقشات الآن”.

وثمن جبريل، دور القوات المسلحة مطالبا كل المكونات السياسية بضرورة التفريق بين دعم القوات المسلحة لحماية الوطن وبين الخلافات السياسية، وأشار إلى أن الوضع الاقتصادي والمعيشي الآن اصبح في غاية الصعوبة متوقعا بعد تشكيل الحكومة الجديدة أن تكون هناك حلولاً خاصة بمعاش الناس.

وفيما يتعلق بقضايا الصراعات ناشد كل ابناء السودان بضرورة نبذ الاقنتال القبلي والعنف، مشيرا الى ان كل نازح او مهجر لابد أن توفر له ظروف العودة إلى دياره بارادته دون ضغوط من أي طرف وهو خيار متروك لهم.

وقال إن تنفيذ بنود الترتيبات الأمنية يعمل على معالجة كل الصراعات القبلية حيث يتم تشكيل قوة مشتركة لحماية الأمن والإستقرار.

وحول تسليم المتهمين الى المحكمة الجنائية الدولية قال د.جبريل ابراهيم ان لا أحد يرفض تسليم أياً منهم للمحكمة الدولية ماعد النظام السابق.

وأضاف بحسب موقع (الراكوبة) أن مجلس شركاء الفترة الإنتقالية طلب من رئيس الوزراء تقديم ملامح عن خطة الحكومة الانتقالية للمرحلة القادمة، مشيرا إلى أن السلام هو هدف استراتيجي سعت له حركات الكفاح المسلح حتى أصبح واقعاً.


مواضيع ذات صلة

تشهد الخرطوم غدا السبت إطلاق الدفعة الثانية من مشروع المائة مليون وجبة بمعرض الخرطوم الدولي ليشمل سبع ولايات سودانية..

azza press

في ذكرى هبة سبتمبر ٢٠١٣م.. حزب الأمة يدعو الى إستكمال التحقيقات في كافة الجرائم

azza press

محمد الفكي : إصدار قانون يصنف المؤتمر الوطني نشاطا ارهابيا ليس عمل لجنة التكفيك ويحتاج لتشريع سياسي .

azza press

استرداد 13 محلج لصــالح مشروع الجزيرة

azza press

الفكي : هناك انسداد في الأفق والعلاقة بين المكون المدني والعسكري في المجلس ليست بخير

azza press

‏ود الفكي: البرهان ليس وصِيّاً على العملية السياسية والعسكر مجرد شريك

azza press