الأخبار

توقف اجراءات تخليص الدقيق بميناء بورتسودان

أكد رئيس الغرفة القومية للمستوردين، عبد الله باشري أن الاجراءات الاقتصادية التي اتخذتها الحكومة لتوحيد سعر الصرف وزيادة الدولار الجمركي أدت لزيادة تضخمية في الرسوم الجمركية للسلع.
وقال باشري ، إن الحكومة لم تستطع صبرا و أرجعت الرسم الاضافي على بعض السلع وأيضا الرسوم الجمركية ما ضاعف الاسعار للمستهلك دون أي إشعار.
ودعا وفق لباج نيوز، لإزالة الرسوم الجمركية بنسبة 40% والرسم الاضافي بنسبة 20% وقال “نحن أعلى دولة في الرسوم والحكومة تربح أكثر من المستورد”.
ونوه إلى وجود تشوه كبير في الجمارك مطالبا بإزالة الرسم المالي، وقال “إن المستهلك في أمسّ الحوجة للتعاطف من قبل الدولة وليس رفع الأسعار وفرض مزيد من الرسوم”.

وأكد أنهم ليسوا السبب في زيادة الاسعار وانما الدولة بسياساتها، وطالب وزارة المالية بتوضيح الحقائق للراي العام.
وعلل توقفهم عن العمل للحد من سداد الرسوم الجمركية وتوصيل رسالتهم للحكومة بأنها المتضرر الأول بتقليل ايرادات الدولة من الجمارك بقدر الاحجام عن الاستيراد.
وتوقع الاستمرار في الاضراب حتي الاحد المقبل و اصدار بيان يوضح موقفهم مرة أخرى.
وكشف عن توقف إجراءات استيراد وتخليص سلع الدقيق والأرز والعدس في الميناء مع استمرار فحصها من قبل وقايية النباتات
منوها إلى فرض غرامة علي بواخر الدقيق بلغت 12 ألف دولار
وحذر من انعدام المبيدات واجهزة اصحاح البيئة وندرة وشح كبير في التقاوي والبذور للمزارعين وناشد الدولة بإعادة النظر في المشكلة وحلها وطالب باشراكهم في القرارات قبل اتخاذها

مواضيع ذات صلة

بالتفاصيل.. انقلاب “فاشل” في الكونغو الديمقراطية وفقا للجيش

عزة برس

وزير الثقافة والإعلام بنهر النيل يستقبل وفد الإعلاميين والصحفيين

عزة برس

قالوا إن المحكمة بنيت من أجل أفريقيا.. مدعي الجنائية: وصلتني تهديدات بعد مذكرات اعتقال نتنياهو

عزة برس

في الأسواق والأماكن العامة.. ولاية سودانية تطالب المواطنين بحمل «المستندات الشخصية» أثناء التجوال

عزة برس

تنبيه هام من الفرقة 19 مشاة مروي للمواطنين

عزة برس

عثمان ميرغني: السلام أسهل كثيراً من استمرار الحرب

عزة برس

اترك تعليق