الأخبار

حاكم النيل الأزرق: تدخل الأمن حال دون تحول الولاية إلى “رواندا ثانية”

قال حاكم إقليم النيل الأزرق أحمد العمدة، إن “أهالي النيل الأزرق مسالمون بطبعهم، وهو من المناطق الهادئة في البلاد، وإن الخلافات بين قبيلة الهمج وقبيلة الهوسا حول السيطرة على الأراضي هي سبب الأزمة”.
وأضاف العمدة وفق ما أوردت الجزيرة مباشر، أنه قد تكون هناك “دوافع خفية أو أجندات أجنبية” وراء اشتعال الخلاف في ولاية النيل الأزرق، مشددا على أن الأمن تمكن من السيطرة على الوضع.
ولفت إلى أن الأجهزة الأمنية تمكنت من إيقاف الاشتباكات في الوقت المناسب قبل أن تتحول الولاية إلى “رواندا ثانية” وتقع مجازر لا تُحمد عُقباها، وفق للانتباهة.

مواضيع ذات صلة

الفراغ من أعمال كنترول وتصحيح امتحانات الأساس البديلة بولاية الخرطوم

عزة برس

حسن إسماعيل يتوعد بفضح قيادات سياسية «حايمين من سفارة لسفارة» وزعماء سياسيون تلقوا اموالا ومساعدات من البشير

عزة برس

ايلا: سنطالب بحقوق الشرق كلها “طالما فينا عرقٌ ينبض وروحٌ تسعى”

عزة برس

غرفة النقل: تعريفة المواصلات لن تنخفض لو اصبح الوقود مجاناً

عزة برس

ظهور مرض غامض بجنوب دارفور

عزة برس

الجزولي: (20 رؤية) أن حزبنا سيمثل الإسلاميين في الحكم

عزة برس

اترك تعليق