الأخبار

حركة تحرير السودان تصف فولكر بالفاشل والمتآمر علي الوحدة الوطنية وتطالب بطرده فورا

الخرطوم _ عزة برس

نعي القائد مصطفي تمبور رئيس حركة تحرير السودان رئيس الالية الثلاثية فولكر بيريس الذي اتي الي السودان علي رأس بعثة اليونيتامس التي كان مهامها الاساسي المساعدة في عملية الانتقال الي التحول المدني وفق تفويض محدد ومعلوم ولكن للاسف الشديد ظل الرجل يتجاوز حد التفويض الممنوح وداب علي التعدي السافر علي السيادة الوطنية وتشويه صورة السودانيين لدي المجتمع الدولي عبر تقاريره الكاذبة والمغرضة والمضحك المبكي أن الرجل عندما فشل في القيام بمهمته التي استدعي لأجلها نجح في ان يتحول إلي مسهل معقد لجمع الفرقاء السودانيين في مائدة واحدة لحل ازمتهم الوطنية وتحرك بشكل كبير بين الاحزاب والحركات والتنظيمات السياسية يمينها ويسارها وكان مراوغا ماكرا يجيد فن الاستهبال وتضييع الوقت ومضي علي هذه الطريقة حتي اوصل الحوار إلي مرحلة انسحاب اهم اطرافه ( العسكريين ) الذين قالو في بيان قائدهم العام الفريق اول ركن البرهان انهم تركو قاعة الحوار للمكون المدني باحزابهم وتكتلاتهم السياسية المعروفة والادهي والامر ان فولكر قد قرر ان يعلن فشله في مهمة تسهيل الحوار ليطل مجددا عبر الاعلام مؤكد إلغاء الالية الثلاثية للحوار معللا بإنسحاب العساكر وترك المدنيين لوحدهم ، حيث ناشد تمبور جموع السودانيين بضرورة ان يهبو هبة واحدة لوضع حد لاي تدخل اجني في شؤون بلادهم الداخلية وان يضغطو الحكومة علي طرد الاجنبي المتآمر فولكر بيريس عدو البلاد الاول المتخصص في تفكيك البلدان المأزومة سياسيا ولنا في سوريا عبرة . وختم تمبور تصريحه بأن فولكر فقد حياديته واهليته في اي مهمة داخل السودان وقال ان الوقت قد حان ليتخذ الامين العام للأمم المتحدة موقفا حاسما وسريعا بسحب فولكر وانهاء مهمته وتبليغه رسميا ان الشعب السودان ماعاد يرغب فيه ومستغني تماما من اي دور يمكن ان يؤديه بعد اليوم .

مواضيع ذات صلة

القائد “حميدتي” هناك مخططات خبيثة تستهدف تماسك القبائل

عزة برس

د. ميادة سوار الدهب : ندين العنف ..نرفض الهمجيه

عزة برس

الري تنفي وتوضح

عزة برس

بيان توضيحي من جهاز المخابرات العامة حول مقتل الشاب محمد مجدي

عزة برس

وصفه بالحوار المتخيل..إبراهيم الميرغني يرد على منشور تناول لقاء بينه والسفير السعودي

عزة برس

بيان حول إنشاء (الإدارة العامة للشرطة المجتمعية)

عزة برس

اترك تعليق