تقرير

مقتطفات من سيرة قوات الدعم السريع وقائدها

تقرير ..

تظل قوات الدعم السريع ابدا رقم لا يمكن تجاوزه في المعادلة الأمنية وكذا السياسية عن طريق قائدها محمد حمدان دقلو بفضل موقعه نائب لرئيس مجلس السيادة.
ففي فترة وجيزة تمكنت قوات الدعم السريع أن تكون قلعة يتحصن بها الكثيرون ممن يقعون ضحايا لحوادث باي من أشكالها، سوا أولئك الذين يقعون فريسة لعصابات الإتجار بالبشر ، أو الذين يهيمون على وجوههم في الصحاري، أو المشاركة في السيطرة على النزاعات والحروب التي تندلع بين فينة وأخرى في بعض الولايات ومدن السودان.
هذا إلى جانب مد يدها ابدا بيضاء لكل محتاج ليس على مستوى الأفراد بل حتى الجماعات بسد حاجة القرى والفرقان وكل صاحب شكوى سوى حل مشكلة مياه أو سيارات أو مشاريع أو حتى المؤسسات الخدمية التي تعاني عجزا، وغير ذلك الكثير في هذا الجانب الإنساني بفضل توجيهات قادة الدعم السريع

أما على المستوى السياسي فقد تمكن قائد قوات الدعم السريع نائب رئيس مجلس السيادة من اختراق عدد من الملفات الهامة وعلى رأسها جهوده في تحقيق السلام، فضلا عن التطرف لملفات العلاقات الخارجية سوى بالجلوس مع المبعوثين الأجانب وتوصيل الرسائل لهم بصورة إيجابية ، أو فتح علاقات خارجية بالحد الذي يجلب الخير وتدفق الاستثمارات للسودان. وبعيدا عن جهده في حل مشاكل الجنوب والمشاكل الحدودية ودعم الجارة معنويا وماديا فقد كانت له زيارة لموسكو تتحدث بعض المنابر عن أوكلها الآن بعد أن ظل هناك لعدد من الأيام رفقة الوزارات المعنية بالاقتصاد ووضع لبنات ربما أتت اكلها الآن

فقد اكتسبت زيارة نائب رئيس مجلس السيادي الفريق اول محمد حمدان دقلو الى روسيا مؤخرا أهمية قصوى مما اثارت ردود افعال واسعة في المنطقة.
وأكد الخبير والمحلل الاقتصادي عبدالرحمن السيد زكريا أن واحدة من ثمرات زيارة نائب رئيس المجلس السيادي الفريق اول محمد حمدان دقلو الى روسيا والذي رافقه خلالها وزراء القطاع الاقتصادي الخمس ، هذه الزيارة لممثل وزارة الزراعة الروسية مستر تيمور، للبلاد .
واوضح الخبير ان لقاء وزير الزراعة د. ابوبكر البشرى بممثل وزارة الزراعة الروسية مستر تيمور ،أثمرت هي الأخرى بتوقيع اتفاق على انشاء مصنع للأسمدة بشقيها النباتي والحيواني والتقني، لافتا الى أن القائد دقلو لم تقتصر نجاحاته على مستوى الداخلي للبلاد فقط وانما امتدت الى المشاركات الدولية.
وأشار الخبير الى أن السودان يتمتع بموارد طبيعية وبشرية وبنيات تحتية تجعله جاذبا للاستثمار والتنمية، فضلا عن موقعه الجغرافي المتميز الذي يطل على ساحل البحر الاحمر.
واضاف: أن روسيا بامكانباتها الزراعية والصناعية الغنية يمكن للسودان أن يستفيد منها بشكل كبير خاصة في مجالات الزراعة والصناعة والتقانة وغيرها من المجالات الاقتصادية وتابع ..يمكن للسودان أن يستفيد ايضا من الامكانات العلمية من خلال خلق فرص للتدريب والتاهيل وتبادل الخبرات ما من شأنه تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين.

أما على مستوى الزيارات الداخلية فقد كانت لدقلو تحركات ماكوكية تقلبت بين ولايات الجزيرة والبحر الأحمر وسنار انجز خلالها حسم عدد من الملفات العالقة.
وفي إطار الجهود الإجتماعية التي يسعى من خلالها لرتق النسيج الإجتماعي قال في تلكم الزيارات إن للإدارات الأهلية إرث تاريخي ، ووطنية لا تعرف الانتماء لاي جهة، مباركا لقبيلة الكواهلة الأمارة.

كذلك دعا حميدتي، القوى السياسية والوطنية للتوافق لتجاوز الوضع السياسي الراهن ، ولتحقيق الاستقرار والسلام والتوجه نحو التنمية والأعمار.

ولم يفت عليه كما درج في تلمس كافة المشاكل التي تعترض الولايات التي يزورها أن يقف على كل المشكلات الخدمية حيث تعهد باعطاء الأولوية لطريق المناقل، وتوفير خدمات المياه وبناء مدرسة للأساس، موجها والي الجزيرة المكلف لاستغلال الايرادات الضخمة للولاية لترسيخ دعائم البنى التحتية تعزيز مسيرة التنمية.

هذه نماذج فقط مقتطفة لما تقوم به قوات الدعم السريع ،وما يقوم به قائدها على كافة الصعد الأمر الذي جعل لها كاريزما خاصة صقلها طبيعته الشفافة في تناول القضايا قولا وفعلا


مواضيع ذات صلة

قوات الدعم السريع : تضبط كميات كبيرة من المخدرات في طريقها الي الخرطوم

عزة برس

مشروع القرن قطرات الماء على الرمل…   تنفيذ أكبر مشروع مياه في السودان بحفر 10 آبار جوفية عميقة

عزة برس

مؤتمر عنتبي للتعايش السلمي..هل ينجح في حل مشكلة ابيي؟

عزة برس

أوردت الانتباهة: مقتل (كارا) أخطر زعيم عصابة بالخرطوم.. التفاصيل الكاملة..!!

عزة برس

انطلاق صافرة اجتماعات المبادرة الثلاثية وتحذيرات من سياسة الإقصاء

عزة برس

تصريحات مخيفة حول إنتشار المخدرات وسط الشباب

عزة برس

اترك تعليق