الأخبار

لجنة مشتركة بين صندوق رعاية الطلاب وجامعة بحري لمعالجة سكن الطلاب

الخرطوم _ عزة برس

خرج الإجتماع المشترك الذي عقده ظهر اليوم بمباني الأمانة العامة للصندوق القومي لرعاية الطلاب وفد جامعة بحري برئاسة بروفيسور حاتم رحمة الله مع الأمين العام للصندوق القومي لرعاية الطلاب بروفيسور عصام عباس كرار بحضور مدير إدارة المشروعات ومدير إدارة الولايات إلى جانب امين الصندوق بولاية الخرطوم خرج بتكوين لجنة مشتركة لمعالجة كافة المشكلات الذي طرحها وفد جامعة بحري فيما يختص بمعالجة السكن وترحيل الطلاب بالإضافة للخدمات الطلابية المتمثلة في الكفالة والتسليف.
وأشاد الأمين العام للصندوق القومي لرعاية الطلاب بروفيسور عصام عباس كرار بمبادرة جامعة بحري التي تدل على إهتمام ها بطلابها والسعي الجاد لإستقرار هم وأضاف عباس أن الصندوق القومي لرعاية الطلاب يستند على قاعدة المربع الذهبي(الصندوق. أمانات الحكومات بالولايات. الجامعات. المجتمع) لإنجاز مهامه وأردف قائلا لابد من التنسيق بين هذه الأضلاع الأربعة في تقديم الخدمة للطلاب وان اي جهد دون تكاتفهم سيكون منقوصا ودون طموح الطلاب.
ووجه الأمين العام إدارة المشروعات بالصندوق في إطار الإستعدادات وحالة الطوارىء المعلنة من قِبل الصندوق لإستقبال الطلاب وجه بإعادة تأهيل وزيادة كرفانات داخلية أوردغان للطالبات لسد الفجوة السكنية الحالية وتشكيل لجنة للوقوف على الأوضاع بالداخلية والتقييم السريع لإحتياجاتها العاجلة إلى جانب تقديم تقرير مفصل عن المساحات الشاغرة بداخلية أوردغان للطالبات لإلحاقها بميزانية ٢٠٢٢م بغرض تشيد البرج الثاني بالداخلية لسد الفجوة بالنسبة لسكن الطالبات.
فيما ثمن مدير جامعة بحري بروفيسور حاتم رحمة الله دور الصندوق ومايقوم به تجاه الطلاب واصفاً الصندوق بالأب الروحي لهم وقال رحمة الله إن كانت الجامعة مكاناً لتلقي العلم فالصندوق مأوى للطلاب والطالبات شاكراً الصندوق على سرعة التحرك والإستجابة لمعالجة قضايا طلاب جامعة بحري وعلى وجه التحديد السكن والترحيل نسبة لبعد المسافة مابين سكن الطلاب والجامعة وفي ذات الإطار تحدث عميد طلاب جامعة بحري د. طارق تاج السر مثمناً تعاون الصندوق مع الجامعة وقال طارق لم نطرق أبواب الصندوق يوما “ما” بمشكلة إلا ووجدنا الحل والإستجابة الفورية وقدم عميد الطلاب عدد من المقترحات التي لاقت استحسان المسؤولين بالصندوق لحل المشكلات الآنية والمستقبلية.

وواضح السيد امين صندوق ولاية الخرطوم الأستاذ حسين سليمان مبروك أن معظم طلاب جامعة بحري يسكنون بداخليات عمر بليل بسوبا وداخليات حسيب والرازي إلى جانب إعداد بسيطة بداخليات الوسط وداخلية عبدالسلام اما الطالبات فيسكن بداخلية اوردغان وفي شأن معالجة الفجوة السكنية قال مبروك إن تشيد داخليات في الوقت الراهن غير ممكن نسبة للظروف الإقتصادية وشح الموارد مشيراً إلى أن الصندوق لم يشيد مباني سكنية للطلاب منذ عام ٢٠١٨م مما أسهم في إتساع الفجوة السكنية إضافةٍ إلى تراكم الدفعات الجامعية الذي شكل بدوره عاملاً آخر في إتساع رقعة الفجوة وقال أمين ولاية الخرطوم إن الحل والخروج من الأزمة الراهنة لا يتأتى إلا عبر سكن الشراكة الذي يلتزم فيه الصندوق بدفع ٥٠٪ على أن يدفع الطالب ٥٠٪ من قيمة إيجار العقار الذي نراعي فيه أن يكون بالقرب من الجامعة تفادياً لمشكلات الترحيل والتزم مبروك بزيادة عدد بصات الترحيل لطلاب جامعة بحري من الداخليات إلى الجامعة وبشر امين ولاية الخرطوم طلاب جامعة بحري بحل مشكلة الترحيل بعد إجتماعهم مع وزير البنى التحية بولاية الخرطوم ووعده بصيانة الباصات المعطلة ومد خط سير قطار ولاية الخرطوم ليغطي أماكن سكن ودراسة الطلاب على طول خط سكة حديد.

الجديد بالذكر أن جامعة بحري من الجامعات الحديثة التي فرضت نفسها بتميزها في خارطة التعليم العالي.


مواضيع ذات صلة

شيخ الطريق السمانية يدعو للتوافق الوطني بعيدا عن التدخلات الأجنبية..

عزة برس

التربية بالخرطوم تعلن عن نسخة ثانية لامتحانات الصف الثامن

عزة برس

تمثيل للسيادي في تشييع زوجة البروفيسور عبدالله الطيب

عزة برس

على خلفية الحملات الأمنية.. أردول: التنفيذ أشبه بنظام العقاب الجماعي

عزة برس

رئيس وأعضاء مجلس السيادة الإنتقالي ينعون قيرزلدا الطيب

عزة برس

[رحيل أرملة بروفيسور عبدالله الطيب صباح اليوم .. وهذا ما أوصت به

عزة برس

اترك تعليق