مقال

كتب خالد الاعيسر : رسالة في بريدكم!!

بعد أن كتبت تغريدة أمس عن تحفظي على بعض الممارسات ومنها قتل الثوار، وذكرت ضمناً أشياء تحققت وأخرى لم تتحقق من إجراءات 25 أكتوبر، سألت قلة من القراء ماذا تحقق من أشياء لتعد كمكاسب من الإجراءات والتغيير؟
أقول لهؤلاء: أولاً أنا أرفض -وبشدة- استخدام العنف المفرط ضد المتظاهرين وقتل الثوار بعد التغيير الذي كان يجب أن يتيح للثوار حقهم الكامل في التعبير السلمي.
ثانياً.. وفي المقابل إليكم أهم مكسب تحقق من التغيير “حسب رؤيتي المتواضعة”، وهو إبعاد قوى الحرية والتغيير “قحت” عن الإنفراد بمركز القرار الوطني المصيري وعودة مؤسسات القضاء والعدالة لممارسة مهامها بحرية من دون تدخل مخل.. وفي ذلك مكاسب لا تخطر ببال على المستوى الإستراتيجي البعيد، ومن بين ذلك الحفاظ على الهوية والقيم السودانية الأصيلة.. لأنه للأسف من سرقوا ثورة الشعب ونهبوا ممتلكاته كان بإمكانهم -وهم فئة قليلة جداً- تمرير أجنداتهم في غفلة لتغيير شكل السودان وهدمه للأبد بمحو قيمه وعاداته وأخلاقه ودينه، وذلك بانبطاحهم للأجانب وتمرير أجندات الخارج لتفكيك وضرب المنظومة المجتمعية السودانية المحافظة، ومن ثم تقسيم البلاد وتفكيكها.. وهذا المكسب -في تقديري الشخصي- لا يضاهيه مكسب على الإطلاق.. ومن جهة أخرى من البديهي أن محو آثار الفشل الإقتصادي الذي لازم البلاد عبر التاريخ الحديث بدءاً مع اليوم الأول للاستقلال وحتى تاريخ 24 أكتوبر 2021 “أي قبل الإجراءات بيوم واحد”، وأيضاً قضية تخفيف معاناة الشعب أمر يتطلب بعض الوقت.. وهنا لن ننسى أبداً أن “قحت” هي من تسبب في كل الفشل الاقتصادي الحالي بسنها وتمريرها لقوانين البنك الدولي ورفع الأسعار، (فلا داعي للنكران).
ولهذا أكرر لهولاء المتحزبين “المغلفين بإسم الثورة والثوار” لن أقبل إلى هذه اللحظة عودة أحزابكم الصغيرة التي ليست لها قواعد شعبية للانفراد بالحكم في الفترة الانتقالية.
أفهموا كلامي كما تحبون، وأنا همي الوطن والشعب “ولا شيء سواه”؛ وأطمئنكم بأنني لا أكترث للآراء المتهورة، ولا تخيفني -على الإطلاق- “اللعلعة والمسبة وقلة الأدب”، حتى أغير رأيي كما يظن البعض من صغار الإرادة وضعاف الشخصية!!.
خالد الإعيسر
6 مايو 2022

مواضيع ذات صلة

م. نوفا حسين تكتب : القرار الصامت

عزة برس

عميد شرطة م عبد الغفار علي حمد يكتب: لأول مرة في تاريخ الدورات الجامعية منافسة عبر وسائل التواصل الاجتماعي

عزة برس

29 أكتوبر… الجميع كانوا هناك.. ضياء الدين سليمان

عزة برس

بكري المدني يكتب :الشريط الخدمي سوق ليبيا -(من دقس؟!)

عزة برس

عملية جسر لندن .. الملكة يا حليلها بقلم : ابراهيم أحمد الحسن

عزة برس

الأبناء أحمد و مؤمن و محمد (قرايتكم لم تكن خسارة) بقلم : هشام عباس زكريا

عزة برس

اترك تعليق