الأخبار

بيان صحفي من مبارك الفاضلحول الربط الكهربائي بين مصر والسودان

الخرطوم _ عزة برس

لقد جاء بيان الاشقاء في السفارة المصرية حول وصول معدات توسيع الربط الكهربائي مع الشقيقة مصر الى ميناء بورتسودان بمثابة هدية العيد لأهل السودان.
مشروع الربط الكهربائي مع الشقيقة مصر مشروع استراتيجي هام يجب أن نتوسع فيه لتغطية العجز الكهربائي في السودان وتصدير جزء منه الى الشقيقة دولة جنوب السودان.
الشقيقة مصر استطاعت في عهد الرئيس السيسي أن تحقق فائضا في الكهرباء بلغ (23.000) ثلاثة وعشرون الف ميجاوات واقامت محطة عملاقة للطاقة الشمسية في جنوب مصر بطاقة بلغت نحو اربعة الف ميجاوات، بينما نحن في السودان نظريا نولد ثلاثة الف ميجاوات وعمليا ينخفض ذلك كثيرا نسبة لتهالك محطاتنا الحرارية مع انخفاض التوليد المائي من الخزانات في موسم الفيضان، مع العلم ان الكهرباء المولدة في السودان تغطي نظريا ٤٠٪؜ من الحاجة في رقعة جغرافية محدودة، لذلك ظللنا ننصح المسؤولين في بلادنا بسد العجز هذا بشراء ستة الاف ميجاوات (6.000) من مصر وتصدير جزء منها الى دولة جنوب السودان التي تشتري منا الكهرباء من محطة ام دباكر مقابل ١٨ الف برميل بترول يوميا وهذا يمكننا من مد الكهرباء الى دارفور وكردفان وشرق السودان وربطهما بالشبكة القومية وتوفير كهرباء مستقرة للقطاع السكني والصناعي والزراعي لأنه لن تكون هناك تنمية بدون كهرباء
هذا المشروع الحيوي الاستراتيجي يمكن ان تتضافر جهود البلدين لتمويله من الصناديق العربية، ويمكن تنفيذه في وقت وجيز. سنمضي نحن في حزب الامة على الدعوة للتوسع في هذا المشروع الاستراتيجي الهام، وسوف يكون هذا المشروع من اهم بنود برنامجنا الانتخابي الى جانب التوسع في الطاقة الشمسية والهوائية لينعم أهل السودان بخدمة كهرباء منتظمة، فلا تنمية دون كهرباء .
شكرا الشقيقة مصر
مبارك المهدي
رئيس حزب الأمة
٣٠أبريل٢٠٢٢

مواضيع ذات صلة

حزب الشعب الفيدرالي: البرهان قلب الطاولة بعودة العسكر للثكنات والأحزاب للإنتخابات

عزة برس

الاتفاق الإطاري ومخاوف أطراف سلام جوبا

عزة برس

اللجنة التمهيدية لاتحاد الصاغة والتعدين ترحب بالاتفاق الاطاري

عزة برس

جبريل : لاتلعبو بالنار

عزة برس

الميرغني: المجتمع الدولي اصطف حول الإتفاق الإطاري لأسباب يعرفونها لوحدهم

عزة برس

ترك: ما زلنا ننتظر ونتريث قبل اتحاذ اي قرار

عزة برس

اترك تعليق