الأخبار

تصريح صحفي شديد اللهجة من تجمع المهنيين السودانيين

الخرطوم _ عزة برس

قال تجمع المهنيين السودانيين في تصريح صحفي: واصلت السلطة الانقلابية إستخدامها للعنف المفرط والرصاص الحي والاسلحةِ الثقيلة ” الدوشكا ” تجاه الثوار السلميين في أحياء ومناطق متفرقة من العاصمة الخرطوم وأم درمان وبحري وفض المتاريس بالقوة والعنف المُميت ونتيجة ذلك سقط جرحى ومصابون بالرصاص الحي إصاباتهم متفاوتة الخطورة في أحياء بري و إطلاق الرصاص في أمدرمان في الفتيحاب وإعتقال عددٍ كبير من الثوار السلميين.

واضاف التصريح : يحمل تجمع المهنيين السودانيين رئيس السلطة الانقلابية ونائبه و الأمين العام لمجلس الوزراء ووالي ولاية الخرطوم و رئيس هيئة الأركان المشتركة للقوات المسلحة و قائد الدعم السريع و مدير عام قوات الشرطة و مدير عام جهاز المخابرات العامة مسؤولية كل الانتهاكات وجرائم القتل والاغتصاب والنهب والسلب التي تمت خلال الفترة الماضية وأحداث اليوم بجميع أنحاء العاصمة فهم سلطة الأمر الواقع وماحدث هو نتيجة اجتماع اللجنة الأمنية لولاية الخرطوم بعد أخذ الإذن والأوامر من مستويات السلطة الانقلابية

واضاف التجمع : تابعنا في تجمع المهنيين السودانيين تصريحاتِ مسؤولي السلطة الانقلابية تجاه آليات المقاومة السلميةِ والمدنية حيث أن إطلاق الرصاص وملاحقة الثوار السلميين كان من قواتٍ مشتركة من الجيش والدعم السريع والشرطة والإحتياطي المركزي والمخابرات العامة ، نُشير إلى أن السلطة الانقلابية وبمواصلتها اعمال العنف الممنهجةِ هذهِ فهي تؤكد عدم إعترافها بالشعب السوداني وخياراتهِ الرافضة للانقلاب و مواصلتها حصد أرواح المتظاهرين السلميين وقمع المواطنيين بالضرب والاهانة المستمرة خارج نطاق المواكب السلمية .

▪️رصدنا في تجمع المهنيين السودانيين نشاط منسوبي نظام الإنقاذ المخلوع والمؤتمر الوطني المحلول وهم يحرضون ويشاركون اللجنة الأمنية لولاية الخرطوم في دعم قوات السلطة الانقلابية والتحرك معها لفض المتاريس والتعرض للثوار السلميين ، الأمر الذي يؤكد أن انقلاب 25 أكتوبر هو تنسيقٌ مشترك وعملٌ مرتب بين رئيس مجلس السيادة الإنقلابي ونائبه والنظام المُباد ويؤكد ذلك إعادة تنشيط وفك السلطة الانقلابية لحساباتٍ بنكية عبر بنك السودان المركزي و بتوصية من وزير المالية الانقلابي جبريل إبراهيم حيث رفعت تجميد حسابات ضمن كشف يضم (646) فرداً من رجال الأعمال من حزب المؤتمر الوطني المحلول ، ورفعت تجميد حسابات لـ(373) شركة وإسم عمل يتبعون للمؤتمر الوطني المحلول أيضاً ، عودة نشاط حزب المؤتمر الوطني المحلول عبر انقلاب 25 أكتوبر هو تأكيد على مؤامرةِ العسكريين والحركات المسلحة والأحزاب السياسية التي دعمته ،ضد ثورةِ ديسمبر المجيدة ومبادئها و ضد إرادة الشعب السوداني الذي أسقط نظام البشير في 2019 .

وزادوا بقولهم : يحيي تجمع المهنيين السودانيين صمود المُعتقلين تعسفياً من لجان المقاومة والأحزاب السياسية وأعضاء لجنة إزالة التمكين وتفكيك نظام الثلاثين من يونيو وهم يواصلون النضال في معتقلاتهم ، ولازالت السلطة الانقلابية تمنعهم حقوقهم المتثملة في التحري معهم وتعطيل المسار القانوني وتمنع تلقي عضو اللجنة العليا للجنة إزالة التمكين وتفكيك نظام الثلاثين من يونيو وعضو تجمع المهنيين السودانيين والحرية والتغيير (طه عثمان إسحاق) من تلقي العلاج .

واردفوا : إنتهاكات السلطة الإنقلابية لم تَنحصر في الخرطوم حيث تعرض المواطنون في سوق مدينة هيا بشرق السودان إلى نهبٍ وضربٍ من قواتٍ نظامية ما أدى إلى إغلاق العاملين في السوق لمحالهم قسراً ، خطورة هذه الأفعال والتلفتات الأمنية و ارتكاب الجرائم من قبل أفراد وجنود القوات الأمنية والعسكرية مؤشرٌ خطير و هي أفعال تتم تحت اشراف السلطة الانقلابية وبإذنٍ منها وتتحمل مسؤوليتها الكاملة .

إعلام التجمع

23 مارس 2022

#مليونية_24مارس
#هبباي6أبريل
#وحدة_قوى_الثورة


مواضيع ذات صلة

التوافق الوطني: الحكومة تتعامل معنا بـ”غطرسة” وتصم أذانها عن مطالبنا

عزة برس

لأمم المتحدة تعلن عن دعم مالي كبير لدارفور

عزة برس

لدى تفقده محطة بحري الحرارية.. تصريحات لوالي الخرطوم بشأن الكهرباء

عزة برس

مناوي ينعي فرد الحماية الذي توفي صباح اليوم بالفاشر

عزة برس

الشيخ الياقوت يزور مولانا الميرغني في القاهرة

عزة برس

تفاصيل لقاء رئيس مجلس السيادة الرئيس الحالي للإيقاد ب”ورقنة”

عزة برس

اترك تعليق