العالم

عشرات القتلى والجرحى بالغزو الروسي.. وأوكرانيا تغلق مجالها الجوي

وكالات / عزة برس

تتسارع الأحداث الميدانية، مع تصفير موسكو عدّاد الحرب، وبدء غزو أوكرانيا، فجر اليوم الخميس. وفيما سقط قتلى، من مدنيين وعسكريين، شددت كييف على أنها “ستقاوم للدفاع عن أراضيها”، على وقع دويّ الانفجارات، يقابلها النشيد الوطني، الذي يصدح بشوارع العاصمة الأوكرانية.

وقُتل أكثر من 40 جندياً أوكرانيّاً ونحو 10 مدنيين في الساعات الأولى من الغزو الروسي لأوكرانيا، كما قال أوليكسي أريستوفيتش، أحد مساعدي الرئيس فولوديمير زيلينسكي للصحافيين، اليوم الخميس.

وقال أوليكسي أريستوفيتش للصحافيين: “أعرف أن أكثر من 40 (جندياً) قتلوا وأصيب العشرات. وهناك معلومات عن مقتل نحو 10 مدنيين”.

وأعلنت القيادة العسكرية الأوكرانية، الخميس، أن القوات الحكومية قتلت “نحو خمسين روسياً”، خلال صدها هجوماً على بلدة شاستيا الواقعة على خط المواجهة مع متمردين تدعمهم موسكو.

وكتبت القوات المسلحة على “تويتر”: “شاستيا تحت السيطرة. قتل 50 روسياً. ودمرت طائرة روسية أخرى في منطقة كراماتورسك. وهذه (الطائرة) السادسة”.

وأعلنت وزارة الشؤون الداخلية الأوكرانية، في وقت سابق الخميس، أن ما لا يقلّ عن ثمانية أشخاص قُتلوا، وأُصيب تسعة جراء القصف الروسي، مع شنّ موسكو هجوماً جوياً وبرياً كبيراً على جارتها.

وقال حرس الحدود إن أرتالاً من الجيش الروسي عبرت الحدود الأوكرانية إلى مناطق تشيرنيهيف وخاركيف ولوغانسك، بحسب ما أوردت وكالة “فرانس برس”.

وارتفعت حصيلة قتلى الجيش الأوكراني جراء الغزو الروسي إلى خمسة الخميس، كما أعلنت وزارة الداخلية.

وأوضحت الوزارة أن عنصراً في نظام الدفاع المضاد للطائرات قُتل في منطقة زابورييا (جنوب)، فيما قُتل أربعة من حرس الحدود في مناطق مختلفة في منطقة خيرسون (جنوب).

وأكدت أوكرانيا أنها أسقطت خمس طائرات روسية ومروحية تابعة للجيش الروسي الذي باشر عملية عسكرية على أوكرانيا خلال الليل.

وقالت هيئة أركان الجيش الأوكراني: “أسقطت خمس طائرات ومروحية تابعة للمعتدي”. فيما أفادت وكالة “رويترز”، صباح الخميس، بسماع دوي 4 انفجارات على الأقل في محيط العاصمة الأوكرانية.

وقالت وكالة إنترفاكس للأنباء، نقلاً عن وسائل إعلام محلية، إن دوي إطلاق نار سُمع بالقرب من مطار بوريسبيل الرئيسي في كييف، مشيرة إلى أن المطار ألغى جميع الرحلات.

ونقلت “سي أن أن” عن مسؤول أوكراني أنّ الانفجارات قرب مطار كييف سببها “هجوم صاروخي”. وقالت القيادة العسكرية الأوكرانية إنّ الهجوم جرى عبر “صواريخ باليستيّة وكروز”.

وذكرت وسائل إعلام محليّة أوكرانية أنّ الهجمات تستهدف المطارات لشلّها عن العمل، بالإضافة إلى الموانئ ومخازن الأسلحة. ونفى الجيش الأوكراني تعرض أوديسا لإنزال بري.

وأطلقت صفارات الإنذار في مدينة لفيف غربيّ أوكرانيا، كما أفاد مراسل في وكالة “فرانس برس”، مشيراً إلى أنه لم تسمع أصوات انفجارات أو أي إشارات أخرى إلى وقوع هجوم.

وعلى الحدود، أعلن حرس الحدود الأوكراني، في بيان الخميس، أن أوكرانيا تتعرض لهجوم مدفعي على طول حدودها الشمالية مع روسيا وبيلاروسيا، مشيراً إلى أن القوات الأوكرانية تردّ بإطلاق النار.

وأوضح حرس الحدود أن القوات الروسية مدعومة من بيلاروسيا، كذلك شُنّ هجوم من شبه جزيرة القرم التي تحتلها روسيا على الجناح الجنوبي لأوكرانيا.

وقال البيان إن “الهجمات على الوحدات الحدودية ومفارز الحدود ونقاط التفتيش تجري باستخدام المدفعية والمعدات الثقيلة والأسلحة الخفيفة”.

وصدر البيان فيما أفاد مسؤول في وزارة الداخلية الأوكرانية، بأن بلدة شاستيا التي تسيطر عليها الحكومة الأوكرانية سقطت في أيدي الانفصاليين المدعومين من روسيا في شرق البلاد.

في المقابل، قالت روسيا إنها دمرت القواعد والدفاعات الجوية الأوكرانية. وأكد الجيش الروسي أنه دمر أنظمة الدفاع المضادة للطائرات، وجعل القواعد الجوية الأوكرانية “خارج الخدمة” بعد شنّ موسكو عملية عسكرية في الصباح.

تقارير دولية
مجلس الأمن الدولي وحلف الأطلسي يستنفران بعد الغزو الروسي لأوكرانيا
ونقلت وكالات الأنباء الروسية عن وزارة الدفاع الروسية قولها إن “البنية التحتية العسكرية للقواعد الجوية للقوات المسلحة الأوكرانية أصبحت خارجة عن الخدمة”، مضيفة: “دمّرت أنظمة الدفاع الجوي للقوات المسلحة الأوكرانية”.

وأعلنت روسيا إغلاق مجالها الجوي أمام الطائرات المدنية في حدودها الغربية المحاذية لأوكرانيا وبلاروسيا.

ونشرت السلطات الروسية تحذيراً للطيارين جاء فيه: “عُلِّق استخدام المجال الجوي على الحدود الغربية لروسيا مع أوكرانيا وبيلاروسيا مؤقتاً، بسبب التهديد الكبير لسلامة الطائرات المدنية، نظراً لاستخدام الأسلحة والمعدات العسكرية”.

مدينة خاركيف – أوكرانيا – بعد هجمات روسية – تويتر
أخبار
الهجوم الروسي على أوكرانيا: التطورات الميدانية أولاً بأول
وقال انفصاليون مدعومون من روسيا في بيان على وسائل التواصل الاجتماعي، إنهم أسقطوا طائرتين حربيتين أوكرانيتين قرب لوغانسك في شرق أوكرانيا.

وفجر الخميس، أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إطلاق عملية عسكرية في إقليم دونباس.

وقال بوتين، في كلمة متلفزة، إن “المواجهة بين روسيا والقوى القومية في أوكرانيا لا مفر منها

مواضيع ذات صلة

إجابة طالب عن سؤال بالامتحان تثير الجدل على مواقع التواصل

عزة برس

تلفزيون الصين الرسمي يحذف لقطات من المونديال.. لسبب غريب

عزة برس

بعد إخلاء سبيلها.. بيان نادر للجمارك حول مضبوطات منة شلبي

عزة برس

عودة الطفلة التونسية المهاجرة ليندا

عزة برس

قطر.. الأمن يوقف بثا مباشرا خلال المونديال للمرة الثانية

عزة برس

تكشف حل لغز الأغنام التي تمشي بشكل دائري منذ أسبوعين

عزة برس

اترك تعليق