الأخبار

إطلاق نار كثيف قرب القصر الرئاسي في غينيا بيساو وانتشار الجيش بالعاصمة

وكالات / عزة برس

سمغ دوي إطلاق نار كثيف، اليوم الثلاثاء، في عاصمة غينيا بيساو بالقرب من القصر الرئاسي، حيث يُعقد اجتماع للحكومة، بحضور الرئيس عمر سيسوكو إمبالو.

وذكرت وكالة الأنباء الفرنسية أن إطلاق النار الذي لم يعرف مصدره حتى الآن، أعقبه ارتباك في البلاد وانتشار لعناصر الجيش في شوارع العاصمة، فيما قطع الرئيس جلسة مجلس الوزراء.
وتدافع المواطنون في وسط المدينة، وأغلقت المدارس وعاد التلاميذ إلى منازلهم، وسط تحركات عسكرية ملحوظة في العاصمة، حيث جرى نشر عناصر مسلحة حول بعض المباني الرسمية.

وقال مصدر أمني لوكالة رويترز على صلة بمن هم داخل المبنى الذي كان ينعقد فيه اجتماع الحكومة، إن هناك مصابين، فيما قال مصدر ثان إن شخصين قتلا لكن لم يتضح ما إذا كانا من قوات الأمن أم من الذين شنوا الهجوم.
وقد عصف عدم الاستقرار السياسي بالبلد الواقع على الساحل الغربي للقارة السمراء على مدار عقود، حيث أعاقت 9 انقلابات أو محاولات انقلاب منذ الاستقلال عن البرتغال في عام 1974 الجهود المبذولة لدفع الاقتصاد إلى ما يتجاوز اعتماده على تصدير الكاجو.
وشهدت القارة الأفريقية منذ استقلال معظم دولها من الاستعمار الغربي في ستينيات القرن الماضي نحو 203 انقلابا عسكريا، آخرها انقلاب بوركينا فاسو حيث أعلن عسكريون استيلاءهم على السلطة بعد احتجازهم الرئيس روش كابوري، في انقلاب هو الثامن في تاريخ البلاد، والخامس في إفريقيا خلال أقل من سنة.
في العقود الأربعة بين عامي 1960 و 2000، ظل العدد الإجمالي لمحاولات الانقلاب في إفريقيا ثابتا بشكل ملحوظ بمتوسط بلغ حوالي أربع محاولات سنويا.
ومنذ ذلك الحين، أي في العقدين منذ 2000 وحتى 2019، انخفض ذلك إلى حوالي محاولتين كل عام


مواضيع ذات صلة

السفير المصري بالخرطوم يلتقي عضو مجلس السيادة الانتقالي الفريق ركن ابراهيم جابر

عزة برس

رئيس قوى الحراك الوطني يخاطب حشد قبيلة المسلمية

عزة برس

الامة القومي: حالة الطوارئ سيفا مسلطا على الرقاب

عزة برس

مقاومة الخرطوم تدعو إلى رفع حالة التأهب القصوى

عزة برس

تشكيل لجنة لمعالجة المشاكل التي تواجه مكاتب الاستخدام الخارجي

عزة برس

الدقير يطلق نداء للتضامن مع المعتقلين

عزة برس

اترك تعليق