الأخبار

السيادي يدعو الإعلام لضبط السياسات التحريرية وإزالة خطاب الكراهية.

الخرطوم – عزة برس

أكدت عضو مجلس السيادة الانتقالي بالسودان الدكتورة سلمى عبدالجبار المبارك ضرورة العمل وفق خطة إعلامية ممنهجة خلال الفترة المقبلة في ظل المتغيرات التي يشهدها السودان، وضبط السياسات التحريرية وإزالة خطاب الكراهية.

وأكدت المبارك – خلال لقائها، مع العميد الدكتور حسن التجاني الناطق الرسمي باسم الشرطة السودانية، والعميد خالد عمر الشيخ رئيس دائرة الإعلام بجهاز المخابرات العامة، والعقيد الركن نبيل عبدالله الناطق الرسمي باسم القوات المسلحة – ضرورة تبادل الخبرات والرؤى الاستراتيجية بما يخدم السلم والأمن الوطني والمجتمعي من خلال الخطاب الإعلامي.

وقال العميد الدكتور حسن التجاني، في تصريح صحفي، “إن اللقاء تطرق إلى أهمية معالجة مسببات خطاب الكراهية والعمل وفق خطة عالية التنسيق والتعاون من أجل تقديم رسالة إعلامية إيجابية تصب في مصلحة الوطن والمواطن”.

ومن جهته، قال العقيد الركن نبيل عبدالله “إن الاجتماع تناول بالتفصيل القضايا والتحديات الإعلامية في إطار المتغيرات التي يمر بها السودان، وإيجاد المعالجات المناسبة لها،، لافتا إلى أن اللقاء خرج بتوصيات ومقترحات سيتم تنفيذها على أرض الواقع بما يضمن تحقيق الأهداف المرجوة


مواضيع ذات صلة

توقف العمل باحد الطرق الرئيسة لتغيير الا سعار

عزة برس

الشروع بمحلاحقة المتفلتين في احداث غرب كردفان

عزة برس

المالية: الوقت قد حان لمعالجة أزمة المياه

عزة برس

الشيوعي: تجديد بعثة “يونتامس” سيزيد تأزم الاوضاع

عزة برس

الصين تتأسف لفرض بعض الدول رؤية تعسفية على السودان

عزة برس

مساعدات إنسانية لآلاف المتضررين بأحداث غرب دارفور

عزة برس

اترك تعليق