الأخبار

“لن يمر دون عقاب”.. الإمارات تتوعد الحوثيين بعد الهجوم الجديد

وكالات _ عزة برس

دانت دولة الإمارات بشدة استهداف مناطق ومنشآت مدنية بصاروخين باليستيين، من قبل جماعة الحوثي، ووصفت الهجوم بـ”الإرهابي”، مؤكدة أن هذا “الاستهداف الآثم” لن يمر دون عقاب.

وأطلق المتمردون اليمنيون خلال الساعات الماضية صواريخ بالستية في اتجاه أبوظبي ومناطق سعودية اعترضتها الدفاعات الجوية، في مطلع أسبوع ثان من التصعيد، وهدّدوا بتوسيع عملياتهم في الإمارات، الدولة الثرية التي يُنظر إليها على أنّها واحة من الهدوء في منطقة مضطربة.

وذكرت وزارة الخارجية والتعاون الدولي، في بيان لها، أن “دولة الإمارات تحتفظ بحقها في الرد على تلك الهجمات الإرهابية وهذا التصعيد الإجرامي الآثم”، واصفة تلك الهجمات بأنها جريمة نكراء أقدمت عليها ميليشيات الحوثي الإرهابية خارج القوانين الدولية والإنسانية.

وقالت الوزارة إن “هذه الميليشيا الإرهابية تواصل جرائمها دون رادع في مسعى منها لنشر الإرهاب والفوضى في المنطقة لتحقيق غاياتها وأهدافها غير المشروعة، داعية المجتمع الدولي إلى إدانة هذه الأعمال الإرهابية التي تستهدف المدنيين والمنشآت المدنية ورفضها رفضا تاما.

كما أعربت الإمارات عن “إدانتها واستنكارها الشديدين لاستهداف ميليشيات الحوثي الإرهابية منطقة جازان في المملكة العربية السعودية الشقيقة من خلال صاروخ باليستي، نجم عنه إصابتان بين المدنيين”.

واعتبرت الوزارة أن هذا الاستهداف “يعد تصعيداً خطيراً وعملاً جباناً يهدد أمن وسلامة وحياة المدنيين ما يستدعي اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لحماية الأعيان المدنية من تهديدات الحوثيين”.

وتشارك الإمارات في تحالف عسكري بقيادة السعودية يدعم القوات الحكومية في اليمن في مواجهة المتمردين الحوثيين. وتعرضت لأول اعتداء مؤكد من الحوثيين على أراضيها الاثنين الماضي، عندما استهدفت طائرات مسيرة وصواريخ، أبوظبي، موقعة ثلاثة قتلى. وغالبا ما يستهدف الحوثيون الأراضي السعودية بهجمات صاروخية.

وكثّف التحالف بعد استهداف الإمارات، غاراته الجوية على المناطق الواقعة تحت سيطرة الحوثيين في اليمن، ما أدى الى سقوط عشرات الضحايا، وأوقع دمارا، وتسبب بانقطاع في الانترنت. وأوقعت غارة على سجن في صعدة، معقل الحوثيين، في شمال البلاد، سبعين قتيلا على الأقل وأكثر من مئة جريح. لكن التحالف نفى أن يكون نفذها.

وأعلنت الإمارات الاثنين اعتراض صاروخين بالستيين في أجوائها قالت إن المتمردين الحوثيين أطلقوهما باتجاه أراضيها، وفق ما نقلت وكالة الأنباء الحكومية عن وزارة الدفاع.

وأشارت الوزارة الى أن تدمير الصاروخين لم تنجم عنه “خسائر بشرية”، وأن “بقايا الصواريخ البالستية التي تم اعتراضها وتدميرها سقطت في مناطق متفرقة حول إمارة أبوظبي”.

وكانت المملكة العربية السعودية أعلنت، مساء الأحد، إصابة شخصين إثر سقوط صاروخ بالستي أطلقه المتمردون على جازان في جنوب المملكة. وفي وقت لاحق، قال التحالف إنّ الدفاعات السعودية دمّرت “صاروخا بالستيا أُطلق باتجاه ظهران” في جنوب المملكة.

وقال المتحدث العسكري باسم حركة “أنصار الله” (المتمردون) المدعومة من إيران يحيى سريع من جهته إنّ الحركة نفّذت “عملية عسكرية واسعة” استهدفت “العمقين السعودي والإماراتي”، وذلك “رداً على تصعيد العدوان” على اليمن.

وقال المتحدث باسم المتمردين محمد عبد السلام في مقابلات تلفزيونية “يجب أن تتوقف الإمارات عن التدخل السافر في الشأن اليمني وإلا سيستمر ردنا”، محذرا من أن “الإمارات ستُستهدف بكل مؤسساتها ذات الطابع العسكري والاقتصادي وخاصة نقاط ضعفها”.

وأعلنت الإمارات بعد هجوم الأسبوع الماضي، وقف عمليات الطيران لملاّك وممارسي وهواة الطائرات بدون طيار بمختلف أشكالها وأنواعها لمدة شهر.

وتدور حرب في اليمن بين القوات الحكومية والمتمردين الذين يسيطرون على مناطق واسعة بينها العاصمة صنعاء منذ العام 2014، وتدخل التحالف الى جانب القوات الحكومية منذ 2015. وتسبب النزاع بمقتل أكثر من 377 ألف شخص، وفق الأمم المتحدة، بينما تعاني البلاد من أزمة إنسانية حادة


مواضيع ذات صلة

ماذا قال سلطان عموم دار مساليت وممثلو النازحين لفولكر؟

عزة برس

قرار بتشكيل لجنةللتحقيق والتحري في احداث 30يونيو 2022

عزة برس

قمة ايقاد الطارئة… الحوار السوداني السوداني علي طاولة النقاش

عزة برس

مؤسسة”فريند ميديا” تدشن منصتها الإعلامية الجديدة

عزة برس

وزير الشؤون والأوقاف يصف ولاية الخرطوم بالانموذج الناجح في خدمة الحجيج

عزة برس

ولاية الخرطوم تعلن عن أسواق جديدة لتوفير السلع للمواطن بسعر المنتج

عزة برس

اترك تعليق