الأخبار

دعا للتبشير برسالة الوفاء لخادم الحرمين الشريفين.. “النيادي” يعرف بخيمة التواصل العالمي ويكرم الاعلاميين

 

الشارقة /الخرطوم ـــ أمل أبوالقاسم

التقى رئيس خيمة التواصل العالمي بابوظبي، الرئيس الفخري للقبائل العربية، رئيس برلمان الدبلوماسية الشعبية الدكتور “عبدالله النيادي” التقى بالاعلاميين العرب المشاركين في مهرجان الفنون الإسلامية بالشارقة وذلك بمقر إقامتهم بمنتجع “ماربيلا” بهدف التعريف بالخيمة التي تستهدف كل العالم ومن ثم تكريمهم.

استعرض النيادي الأهداف التي تنشدها الخيمة المضروبة ببطون أبوظبي العاصمة، ماذا قدمت، وماذا حصدت، وخططها للفترة القادمة! ، وحيث انها معنية بالشأن العربي والافريقي ضمن تواصلها فقد كان للسودان من طيب عطائها نصيب. وقال د. “عبدالله” :
اقمت في السودان عدة فعاليات، عملت مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، ووزارة الثقافة تحت مسمى (امة إقرأ تقرأ). وقمنا بتوزيع ١٠ الف كتاب قدمناها لأكثر من ١٢٠ جامعة تحت رعاية مساعد الرئيس حينها “عبدالرحمن الصادق المهدي”، َكان في معيتنا بعض رجال الأعمال وأعضاء من خيمة التواصل من السعودية وعمان وقطر، ونخبة من الخليجيين، من أجل دعم التعليم.
لافتا إلى ان خيمة التواصل العالمي حليف استراتيجي مع مركز الدراسات الإستراتيجية، وكثير من المراكز العالمية.

وقال” “د. النيادي: ان خيمة التواصل العالمي لا علاقة لها بالتيارات السياسية، ولا الدينية، ولا العرقية انما تجسد الآية الكريمة (وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا…)، وانها تعتمد على شركاتنا الخاصة وشركات الأعضاء تدعم التواصل العالمي، والآن اصبحت منبر عالمي موجودة في السودان والمغرب ومصر، مضيفا: الفكرة الأساسية نتوصل إلى ٣٦٥ مركز للتواصل حول العالم، والجميع يعرف هذه الشخصية التي قدمت للبشرية شيء ولو قليل، وزاد: نحن العرب لدينا موروث كبير، وعندنا كلمة طيبة، واللغة العربية تعتبر موسيقى.

واستطرد د. عبدالله: ان خيمة التواصل مقرها الأساسي أبوظبي لكن لها فروع في السعودية، كل بلد لها مسماها، وكل بلد لها نظامها ونحن نقتفي هذا الأثر ونحترم عادات كل بلد، وهذا سر نجاحها، ولم نرى الا كل خير، ولم نسمع آراء معاكسة، او اتجاه معاكس، وفي كل مرة نطرق موضوع جديد، مضيفا: 350 شخصية حول العالم يرجعوا يبلغوا خيم التواصل في بلدانهم، وفي كل فترة مؤتمر عالمي تخصصي، نكرم شخصية قدمت للبشرية صرف النظر عن من هي، لاني اؤمن بان الأجيال القادمة ستذوب كل ما نراه الآن في الساحة.

واوضح رئيس خيمة التواصل العالمي ان شعار الخيمة عبارة عن شجرة مباركة، وقارة للتواصل مع القارات، هذا الشعار في القريب العاجل سيكون موجود في اي مكان.

وقال “النيادي” اليوم جئنا من أبوظبي لتكريم هذه الوجوه الطيبة ومن أجل نشر ثقافة التواصل، منوها: نحن بصدد وعمل رسالة وفاء لخادم الحرمين الشريفين، كما فعلت مع مع كل دولة وكل رئيس دولة أسعد شعبه، وستكون خلال ٣ _ ٦ أشهر، َاتمنى من الإعلاميين تعزيز هذه الرسالة، نتواصل مع العالم لترشيح شخصيات تتواصل معنا ونطلق عليه سفير الوفاء والسعادة لإسعاد خادم الحرمين الشريفين ومن كل بلد ناخذ اثنين او ثلاث بينهم اعلاميبن.

تفاعل السادة الإعلاميين مع مشروع خيمة التواصل العالمي بعد ان ادلى كل بدلوه مع الوعد والوفاء بدعمها دعما كاملا بما يتأتي مع طبيعة عملهم كقادة وسفراء للإعلام العربي والافريقي.

الجدير بالذكر ان “الخيمة” كانت “ محل أهتمام من الدول والجماعات الاجتماعية. يتجلى ذلك في أن لها ما يزيد على 77 ممثل في المراكز والمكاتب التابعة لها في أكثر من 91 دولة. وفي الآونة الأخيرة، افتتحت “الخيمة” مكتبًا تمثيليًا في المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا.

وبقيت الخيمة منذ ذلك الحين مقصدًا لتبادل الأفكار بل ونمت الآن لتصبح مكانًا حيث يمكن لأي شخص من جميع مناحي الحياة أن يشارك أفكاره ويقيم علاقات تجارية ناجحة.


مواضيع ذات صلة

آل محمود يشكر الحكومة ويمتدح القضاء السودانى

عزة برس

تجمع نساء نهر النيل الطوعي يدشن مشروع إضاءة البحيرة:

عزة برس

عضو بالسيادي توقف إجراءات تسليم منظمة الدعوة الإسلامية بعد قرار المحكمة العليا

عزة برس

مواجهة نارية بين ريال مدريد وليفربول في نهائي ابطال اوروبا

عزة برس

المنتخب الوطني ينخرط في تدريبات مكثفة بالمغرب

عزة برس

انطلاقة امتحانات شهادة الأساس بالنيل الأبيض اليوم

عزة برس

اترك تعليق