المقالات

على مسؤوليتي.. طارق شريف يكتب : مهازل مشاركة السودان في إكسبو دبي !!

 

معرض إكسبو دبي فعالية عالمية تمثل فرصة سانحة للدول لتقديم نفسها وإبراز قدراتها الإقتصادية وفرص الاستثمار فيها للعالم، وكالعادة لم ينجح السودان في استغلال هذه الفرصة وكانت مشاركة السودان خصما عليه رغم أن الحكومة صرفت عليها صرف من لايخشي الفقر !!
دفعت حكومة السودان لجناح السودان في معرض إكسبو دبي أربعة مليون دولار هذا غير المبالغ المدفوعة بالجنيه السوداني
ورغم ذلك حتى الآن لم يتم إفتتاح جناح السودان رغم مضي شهرين على إفتتاح إكسبو وتبقت فقط أربعة شهور .
مفوضةجناح السودان بمعرض إكسبو دبي إسمها نبوية محمد محجوب منتدبة من وزارة التجارة ، تعاقدت مع شركة أسمها وديان ، لتشغيل الجناح وهنا تبرز الاسئلة المهمة عن من تتبع هذه الشركة ومن يقف خلفها ؟
وماهي خبراتها في مثل هذا النشاط وماهي قصة السيدة رشا سلمان التى سيطرت على مقاليد الأمور وأصبحت الآمر الناهي.
أسئلة كثيرة تحتاج إلى اجابات عجلي خاصة فيما يتصل بالأسئلة المالية عن الأموال التى صرفت على تصميم الجناح والأموال التى صرفت على ايجار عشرة شقق مفروشة رغم ان إدارة إكسبو وفرت شقق لكل الدول المشاركة في مجمع سكني كبير . والشقق المستأجرة حتى الآن خالية !
أما ملف الإعلام فقد رجعت المسؤولة عن الإعلام الأستاذة شادية جنيدابي المبتعثة من وزارة الإعلام رجعت إلى السودان أثر خلاف مع المفوضة سوف نحكي قصته في مقال اخر !
ويبدو أن المفوضة تريد أن تظل مشاركة السودان في هذه الفعالية العالمية في الخفاء وبعيدا عن عين الصحافة !!
وقصة الغموض في مشاركة السودان بدأت منذ التفكير في المشاركة حيث كان الأمر يتم بسرية وتكتم وظلت المشاركة غامضة .
طبعا وزارة التجارة تقع عليها المسؤولية الأولي عن هذا الاخفاف وغيرها من الوزارات والجهات التى تم التنسيق معها مثل وزارة الاعلام ووزارة الإستثمار
ويبدو أن مفوضة المعرض استفادت من المشكلات السياسية التى حدثت في السودان وانشغال الناس بها وحولت مشاركة السودان الى ساحة من الفوضوية.
المطلوب التحقيق العاجل في هذه المشاركة الباهتة وعودة هذه الموظفة فورا للخرطوم ومحاسبتها وتكليف مفوض جديد ينقذ مايمكن إنقاذه ويفتتح جناح السودان في معرض إكسبو دبي تحت الاضواء الكاشفة وإخراج المشاركة من هذا الغموض .
والمطلوب من المفوضة تقديم الفواتير عن المبالغ التى صرفت خاصة المبلغ الكبير الذى دفع للشركة التى صممت المعرض ! نعم اطالبها بالفواتير واطالبها بكشف حساب ( طلعي الفواتير يا نبوية) !!
ومن الآن فصاعدا يجب ضبط مشاركات السودان في هذا الفعاليات العالمية حتى لا نمثل بالسودان في المحافل العربية والدولية بدلا من أن نمثله، المطلوب عدم المجاملة في الاختيار، قصة مشاركة السودان خارجيا لاتحتاج الى معجزة كونية وإنما تحتاج إلى شفافية وجدية ومسؤولية ووطنية وتحتاج الى معرفة ( الما بعرف ماتدؤه يغرف).


مواضيع ذات صلة

همس الحروف.. تجميد قرار زيادة تعرفة الكهرباء (إنجاز بحجم وطن)… شكراً جزيلاً برطم بقلم :الباقر عبد القيوم علي

عزة برس

سيوف ناعمة.. جبريل والدوشة بقلم : عائشة الماجدي

عزة برس

فتح الرحمن النحاس يكتب : أحذروا ألغام فولكر..

عزة برس

بعد بيان الترويكا والاتحاد الاوربي ..عراقيل دولية امام الحكومة السودانية

عزة برس

بيانات الترويكا الدولية، ومستقبل الإنقلاب.. بقلم: د. علي مالك عثمان

عزة برس

جهاز الأمن بين الجاهزية والإجهاز بقلم : عمار العركي

عزة برس

1 تعليق

ابونادر 2021-12-06 at 1:40 م

السلام عليكم ورحمة الله انت ياصحفي لاتعرف شي عن اكسبو شكلك والاشكالات الواحهته المفوضين للعلم الدكتورة ليس أول مفوض هل تعلم انها المفروض الرابع لاكسبو والان يوجدمفوض جديد .
ثانيا منو قال ليك حكومة السودان صرفت مبلغ ده كل موقع كان تبرع سخي من دولة الامارات والسودان الأعمال الديكوروالشاشات والشباب الشغل الآن كبهم متطوعين غدا مجموعة كان من السودان

رد

اترك تعليق