الأخبار

وزير مجلس الوزراء يقف على قضايا البطانة وعلى رأسها أزمة تمبول الأمنية

الخرطوم ـــ عزة برس

التام اليوم اجتماع مطول جمع السيد المهندس خالد عمر يوسف وزير مجلس الوزراء تناول قضايا البطانة المختلفة حيث تم استهلاله بالطرق المصدقة والمدرجة فى دواوين الحكومة والتى هى لب ازمة سهل البطانة وهى عصب وأساس التنمية و اكثر آليات دعمها.
حيث استعرض بداية طريق تمبول الهلالية وملحقه والذى قام بدعم شعبى قاده عبداللطيف حمد ويوسف سرور وثلة من الخيرين وكل اجراءاته مكتملة.
وأوضح السيد عبد الغفار خلف الله ممثل أهالي المنطقة للسيد الوزير ان لا شيئا يعيق هذا الطريق الا الدولة العميقة وفلول الانقاذ كما ان الطريق يعالج ازمة البطانة الغربية تماما ويقضى على كثير من الظواهر السالبة التى تطرأ على تمبول فى موسم الخريف وسيتم الحاق طريق تمبول الطندب به لربط مشفى تمبول والطندب كما أن ما ينطبق على طريق تمبول الهلالية ينسحب وقع الحافر على الحافر وهو ما يعيق انفاذ هذا الطريق ايضا.
وتناول الاجتماع أيضا الحديث عن عمدة طرق البطانة وشيخها طريق حلفا الصباغ تمبول المدرج ضمن استحقاقات سلام جوبا وتفهم السيد الوزير مشكورا حقيقة المشكلات التى تعيق انفاذ وقيام هذه الطرق ووعد وعدا قاطعا بدعمها والعمل على انفاذها تناول الاجتماع ازمة تمبول الامنية وجملة سهل البطانة، وتمت المطالبة بضرورة ان يرفع قسم شرطة تمبول الى مركز على رأسه عقيد على اقل مستوى وقوة كبيرة بجانب ضرورة وجود فعلى وثابت للقوات المسلحة السودانية. ووعد الوزير بالعمل على إنفاذ هذه المطالب بالتنسيق مع وزيرى الداخلية والدفاع ؛ كما تطرق الاجتماع الى مركز شرطة برنكو ومشفاها ووعد بالعمل على دعمهما حتى تدخلان الخدمة فى اعجل ما يمكن وتم تناول ازمة (اطيان اولاد عشرين) و تعهد الوزير بالعمل على معالجتها بعد ان تفهم خطورة ما يترتب على هذا الامر من انفلات امنى قبلى خطير..


مواضيع ذات صلة

د. الهادي ادريس يطالب مكونات وقبائل دارفور بإحترام القوات النظامية

عزة برس

جاءنا قبل قليل خبر صادم..مناوي يغرد..

عزة برس

وجه بمتابعة مصدرها..دقلو: دخول كميات كبيرة من الأسلحة إلى دارفور

عزة برس

شاهد آخر ما خطه شهيد مقاومة حي الشهداء (محمود تبيدي)

عزة برس

الحزب الاتحادي الديقراطي الأصل يدين قتل المتظاهرين

عزة برس

‏تنسيقية لجان مقاومة الخرطوم جنوب تعلن عن مليونية (جمعة الغضب)1 يوليو

عزة برس

اترك تعليق