العالم

وزير الخارجية المصري: الملء الثاني لسد النهضة لن يؤثر على مصالحنا المائية

وكالات _عزة برس

مصر أكدت مرارا أن سد النهضة الإثيوبي يشكل خطرا على مصالحها المائية حيث تعتمد على النيل لتوفير حوالى 97 بالمئة من مياه الري والشرب
مصر أكدت مرارا أن سد النهضة الإثيوبي يشكل خطرا على مصالحها المائية حيث تعتمد على النيل لتوفير حوالى 97 بالمئة من مياه الري والشرب
طالب وزير الخارجية المصري، سامح شكري، مواطني بلاده، بالاطمئنان بشأن عملية الملء الثاني لسد النهضة الإثيوبي، والذي تعتزم أديس أبابا في المضي قدما فيه، في يوليو القادم.

وقال شكري، في مقابلة على قناة “تن” الفضائية المصرية: “نسعى إلى آخر مطاف في المفاوضات للوصول إلى اتفاق ملزم منعا لتأزم العلاقة بيننا وبين الأشقاء في إثيوبيا والتصعيد المترتب على ذلك، لكن من الضروري أن نطمأن جميعا أن لدينا رصيد من الأمان المتوفر في خزان السد العالي ولدينا ثقة أن الملء الثاني لن يكون مؤثرا على المصالح المائية المصرية ونستطيع أن نتعامل معه من خلال الإجراءات المحكمة في إدارة مواردنا المائية”.

وتأتي تصريحات الوزير في ظل توقف المفاوضات، والتي استضافت جمهورية الكونغو الديموقراطية الجولة الأخيرة منها ولم تثمر عن أي اتفاق.

وفي أبريل الماضي، اقترح رئيس الوزراء الإثيوبي، أبي أحمد، المضي في “ملء المرحلة الأولى” التي ستجمع 18.4 مليار متر مكعب من المياه في خزان السد على مدى عامين، لكن كلا من مصر والسودان يخشيان من أن الخزان، الذي تبلغ طاقته الاستيعابية القصوى 74 مليار متر مكعب، سيحتجز إمدادات المياه الأساسية السنوية للنهر.

وأضاف شكري في المقابلة: “نحن ننتظر رئاسة الاتحاد الأفريقي دعوة لعقد مكتب الاتحاد في حضور الأطراف لاتخاذ قرار يؤدي إلى إعطاء فرصة أخرى للعملية التفاوضية تحت إطار جديد ربما بمشاركة أكثر فاعلية للمراقبين الدوليين وتوسيع نطاقهم بحيث يمكن أن يسهموا بشكل إيجابي في تقريب وجهات النظر في وضع بعض الحلول التي تيسر من التوصل إلى اتفاق”.

وأكد الوزير أن “أي تفاقم للأمر، مرتبط بوقوع الضرر”، مضيفا أنه “إذا لم يقع الضرر نستطيع أن نستمر في التعامل مع الأمور دون الحاجة إلى تأزم أو تصعيد”.

لكنه حذر في نفس الوقت أنه “إذا تم اتخاذ إجراءات أحادية بشكل غير مسؤول من جانب إثيوبيا أو وقع ضرر جسيم على أي دولة من دول المصب، فإن مصر في هذه الحالة لن تدخر أي جهد في الدفاع عن مصالحها المائية واتخاذ الإجراءات كافة الكفيلة بالحفاظ على هذه المصالح وضمانها”.

وعبر شكري عن تفاؤله بتعيين مبعوث أميركي إلى منطقة شرق أفريقيا، وسعيه لحل أزمة سد النهضة، حيث زار مصر مؤخرا، قائلا إن “المبعوث الأميركي لديه خبرة بحكم توليه العديد من المناصب والتي تؤهله للتفاعل سريعا مع قضية سد النهضة”


مواضيع ذات صلة

هندي يطلّق زوجته: لا تستحم يوميا

azza press

أزمة سد النهضة: شروط إثيوبية صادمة تثير غضب السودان ومصر

azza press

السعودية تمدد صلاحية تأشيرات الزيارة بغرض السياحة

azza press

حفتر يعلق مهامه العسكرية.. ويعين خلفا له

azza press

نيكولا ميكوفيتش يكتب السودان يحاول ليّ ذراع روسيا.. العواقب قد تكون وخيمة

azza press

الرئيس السيسي: مصر تتطلع إلى استضافة القمة العالمية لتغير المناخ في ۲۰۲۲ بالإنابة عن إفريقيا

azza press

اترك تعليق