الأخبار

على خلفية أحداث سكر عسلاية.. وزير الصناعة يتفقد المشروع ويروي تفاصيل الزيارة كاملة

الخرطوم ـــ عزة برس

على خلفية الرعي الجائر الذي ظل يمارسه الرعاة حول منطقة مشروع سكر عسلاية بالنيل الأبيض قام وزير الصناعة الأستاذ “إبراهيم الشيخ” بزيارة للمنطقة ووقف على الأحداث الأخيرة التي انتهت بمواجهات بين الشرطة والمواطنين وانتهت بإصابات ووفيات بين الطرفين.
وقام الوزير فور وصوله بتقديم واجب العزاء لأسر الضحايا ومن الطواف والوقوف على المشكلات التي تفضي لهكذا مشكلات، فضلا عن وقوفه على كل المشاكل التي تعيق عمل المشروع الذي تدنت انتاجبته لستة الف من جملة مائة ألف هي المحصلة المتوقعة من الإنتاج ووعد بالحلول.
ودون وزير الصناعة تفاصيل الزيارة التي أجراها أمس الاثنين على صفحته بالفيسبوك و “عزة برس” تورد نصها كاملا.

الاسبوع الماضي اعتدت مجموعة من الأهالي القاطنين في القري المجاورة لمصنع سكر عسلاية علي شرطة حماية المنشآت بالمشروع، سعيا منهم لاطلاق سراح ابقارهم المحتجزة لدي الشرطة بسبب الرعي الجائر علي قصب المشروع.


انتهي الحدث بسقوط اثنين من المواطنين صرعي برصاص الشرطي بعد الاعتداء عليه ومن ثم احرق الاهالي منزل وعربة المدير الزراعي للمشروع واغتالوا الشرطي القائم علي حراسة منزل المدير
بذل والي النيل الأبيض واعيان المنطقه جهدا مقدرا لاحتواء النزاع واستباب الأمن إلا ان الوضع بقي متوترا بين إدارة المصنع والأهالي في الجوار.
الاثنين قمت بزيارة هامة الي مصنع سكر عسلاية لعزاء أسر الضحايا من المواطنين والشرطة، استقبلنا والي ولاية النيل الأبيض إسماعيل وراق في مدخل مدينة ربك وعلي مشارف مصنع سكر عسلاية….
وأضاف وزير الصناعة في صفحته على الفيس بوك : بعد طواف علي مساحة واسعة للمشروع الزراعي وقفت فيها علي حجم التعديات التي طالت المشروع من اثار الرعي الجائر وحرق للقصب وقطعه اخضرا لعلف البقر، عدنا للمصنع وتداولنا مع اللجنة الأمنية وكل الأطراف حول ما حدث وآثاره الراهنة والمستقبلية


وقال : علي هامش الزيارة التقيت اعيان المنطقة وشبابها ممثلين في لجنة تطوير منطقة عسلايا والقري المتاخمة. اجريت معهم حديثا مطولا شمل تداعيات الأحداث الاخيرة انتهي بالتامين التام من جانبهم علي ضرورة حماية المشروع من اية تعديات وتأكيدهم علي أهمية المشروع في حياتهم وما قدمه لهم من خدمات جليلة في المدارس والرعاية الصحية
وتوصيل الكهرباء والمياه
وان ما حدث قضاء وقدر علي كل الأطراف تجاوزه والتطلع لمستقبل يتشارك فيه الجميع لما يحفظ المشروع ويطوره.
وزاد:*التقيت ايضا في إجتماع مطول امتد لساعات بادارة مصنع سكر عسلايا ممثلة في مدير شركة السكر السودانية الذي قدم معنا من الخرطوم ومدير المصنع وكل اركان حربه من الإدارات المختلفة.
تطرق اللقاء الي التدني المريع في انتاجية المصنع التي لم تتعدي ال ٦٠٠٠ طن لمصنع صمم لانتاج ١٠٠ الف طن في العام


عزت ادارة المصنع تدني الإنتاجية لجائحة كرونا وشح الوقود والحصار الذي افقد المصنع اسبيرات مقدرة بالاضافة الي سوء الإعداد للموسم الزراعي بسبب نقص المبيدات والآليات وقلة الموارد المالية هذا بالإضافة للرعي الجائر من قبل ابقار الأهالي في القري المجاورة.
اكدت لهم جاهزية الدولة لتوفير كل متطلبات الموسم القادم من مدخلات زراعية وتحسين أوضاع العاملين وحاصدات واسبيرات وحماية أمنية، بالإضافه لالتزام الأهالي انفسهم بحماية المزرعة من اية تعديات والمساهمة الفاعلة في استباب الأمن بالمشروع.
واستطرد توجت الزيارة بلقاء لجنة التسيير في المشروع، استمعت منهم ووقفت علي حال العاملين وضعف المرتبات والأجور وكذلك طالبوا بتوفير مدخلات الإنتاج من وقت باكر لضمان نجاح الموسم القادم الذي سيبلغ طاقته القصوي بشكل متدرج عبر ثلاث اعوام يحدث بعدها التحول المنشود في إنتاجية المصنع بعد عمليات الإحلال والإبداع للقصب القديم بغرس جديد
حصاد الزيارة العديد من التوصيات والسياسات والقرارات التي من شأنها انتشال المصنع من مأزقه الراهن ووضعه في المسار الصحيح ومعالجة كل أسباب القصور في المزرعة والمصنع وابداع واجتراح منهج جديد لإدارة المصنع بما في ذلك إعادة النظر في علاقات الإنتاج.

مواضيع ذات صلة

الأوضاع السياسية و تحديات الإنتقالية أمام الشركاء.. و اختيار مقررية جديدة له

azza press

د. “حمدوك” يوجه بمعالجة قرار منع أستيراد السيارات

azza press

والي غرب دارفور : لا اعرف تصنيف هذا شمالي وهذا “غرابي” لكن اعرف ان هنالك ظالم ومظلوم

azza press

أسرة الصحفية “أمل هباني” تعقب علي الدعوة المثيرة ل”اللغط” التي نشرتها بصفحتها على “فيس بوك”

azza press

الوساطة: غداَ الإجتماع الحاسم لمفاوضات جوبا بين وفدي الحكومة والحركة الشعبية شمال

azza press

ابلغها قبول الإستقالة .. “البرهان” يشكر “السعيد”

azza press

اترك تعليق